fbpx
أخبار 24/24

“عبدلينيو” لهشام عيوش في مهرجان الفيلم بمراكش

يُعرض عبدلينيو“، الفيلم الروائي الطويل الرابع للمخرج هشام عيوش ، في عرض ما قبل الأول، اليوم الثلاثاء على الساعة 4 زوالا، بقاعة السفراء في قصر المؤتمرات بمراكش، خلال فعاليات المهرجان الدولي للفيلم، في انتظار عرضه في باقي القاعات السينمائية  الوطنية، المبرمج في أوائل 2023.

ويجسد “عبدلينيو”، وفق بلاغ عن الفيلم، نظرة ساخرة لواقع اجتماعي تنسقه وتسيره أنظمة وقواعد السلوك ويتم ضبطه وفقا للخطوط الحمراء للمجتمع المغربي ومراعاة التصور الديني، إذ تدور أحداث القصة حول شاب يبلغ من العمر ثلاثين عامًا من أزمور، يعمل في بلدية صغيرة و تتمثل مهمته الرئيسية في إلصاق الطوابع البريدية على الأظرفة، في أجواء كئيبة ومملة للغاية.

ويتابع البلاغ أن هذا الشاب، الذي يقضي معظم وقته بمكتبه المنحصر في غرفة صغيرة متقادمة ومهجورة، يستخدم خياله ليحلم بأن يصبح مختلفًا تمامًا، ويخلق لنفسه عالما افتراضيا يغوص في القصص المذهلة المستوحاة من مسلسله المفضل، فهو يعشق البرازيل ومهووس بها، لدرجة أنه يقضي معظم وقته في أحلام اليقظة بحياة هادئة يتشاركها مع حبيبته: برازيلية جميلة بشكل أخاذ، بطلة من بطلات المسلسلات  التلفزيونية البرازيلية من Telenovela.

ويضيف المصدر ذاته أن حلم “عبدلينيو” يتحقق عبر تحدثه مع حبيبته عن طريق شاشة التلفزيون، لتنقبل الأحداث بعد وصول عمرو طالب، الداعية التلفزيوني الإنجيلي، الذي لا يتسامح مع ما يصفه بالفجور الأخلاقي، ثم تتوالى بعد ذلك سلسلة من المغامرات والصراعات بين الحب و السعادة وكل ما لا يقبله المتطرفون.

ويعتبر “عبدلينيو” قصة كوميدية  معاصرة، تقدم رحلة شخصية البطل وصراعها مع المجتمع للحفاظ على هويته كما يحمل رسالة قوية عن أهمية التفكير والتشكيك في العديد من التعاليم اللاإنسانية المروج لها و”المباعة ” باسم الدين.

(ي.ع)

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

انت تستخدم إضافة تمنع الإعلانات

نود أن نشكركم على زيارتكم لموقعنا. لكننا نود أيضًا تقديم تجربة مميزة ومثيرة لكم. لكن يبدو أن مانع الإعلانات الذي تستخدمونه يعيقنا في تقديم أفضل ما لدينا.