fbpx
خاص

ارتفاع عدد موتى”كورونا” يقلق سكان طنجة

ارتفعت حصيلة الوفيات بفيروس كورونا بمدينة طنجة بشكل ملحوظ، ووصلت إلى حدود مساء الثلاثاء الماضي، 40 وفاة منذ بدء انتشار الجائحة ، وهو ما اعتبره المتتبعون “رقما مرتفعا”، مقارنة بعدد الوفيات المسجلة في عدد من مدن المملكة.
وأثار هذا الارتفاع، الذي يمثل نسبة تصل إلى حوالي 80% من مجموع حالات الإماتة بالجهة (50 حالة موزعة بين طنجة بـ 40 حالة وفاة و7 حالات بتطوان وحالتين بالعرائش وحالة واحدة بوزان)، أثار خوفا وتوترا شديدين يصل إلى درجة الرعب.
واعتبر عدد من نشطاء التواصل الاجتماعي أن نسبة الوفيات المعلن عنها بطنجة غير عادية وتثير المخاوف لدى جل سكان المدينة، مبرزين أن مدنا كثيرة ترتفع فيها نسبة الإصابة بالفيروس دون أن تسجل هذا العدد المخيف من الوفيات، مطالبين من المسؤولين الخروج من صمتهم وتقديم تفسيرات عن الوضع الوبائي بالمدينة، الذي عرف في الأيام الأخيرة ارتفاعا في عدد المصابين والوفيات.
من جهة أخرى، أكد مسؤول بالمندوبية الجهوية للصحة بطنجة، أن نسبة الوفيات المسجلة بطنجة تصنف في خانة “عادي جدا”، مقارنة مع نسبة الحالات التي شفيت، وبالنظر إلى عدد المصابين الذين يلجون إلى مستشفيات المدينة وهم في مراحل متقدمة من إصابتهم بفيروس كورونا، مبرزا أن أغلبهم مسنون ويعانون أمراضا مزمنة.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق