fbpx
أخبار 24/24

مشاريع متعددة لضمان توسيع العرض المدرسي بالرشيدية

أكد المدير الإقليمي للتربية الوطنية بالرشيدية، مصطفى الهاشمي، أنه تبذل العديد من المجهودات وتنفذ مشاريع متعددة من أجل ضمان توسيع العرض المدرسي بالإقليم.

وأوضح الهاشمي أن المديرية تقوم بتنفيذ وبرمجة مجموعة من الأوراش، لاسيما فيما يتعلق بالتخلص من الحجرات من النوع المفكك.

وأضاف أن المديرية بذلت، بتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لدرعة تافيلالت، العديد من المجهودات الكبرى من أجل القضاء على هذا النوع من البناء بتعويض نحو 125 حجرة دراسية، على مدى ثلاث سنوات، في أفق القضاء على هذا النوع من البناء خلال سنة 2021.

وأشار إلى أنه سيتم خلال السنة الجارية التخلص من 24 حجرة ليتم إعلان سنة 2021 خالية من الحجرات المفككة في إقليم الرشيدية.

وفيما يتعلق بتوسيع المؤسسات التعليمية من خلال بناء حجرات دراسية جديدة، أبرز أن المديرية استطاعت توفير 174 حجرة دراسية بالتعليم الابتدائي و70 بالثانوي الإعدادي، و40 حجرة دراسية بالتعليم الثانوي التأهيلي.

وأبرز أن هذا الإجراء يهدف إلى المساهمة في تمكين المؤسسات التعليمية من الإمكانيات الكفيلة بضمان الحق في التمدرس، مع توسيع العرض المدرسي وتنويع الخدمة المقدمة للتلاميذ.

وذكر أن المديرية الإقليمية قامت، على مدى السنوات الثلاث الماضية، بإنجاز مجموعة من المشاريع على مستوى التعليم الابتدائي، عبر بناء مدرسة ابتدائية ومدرسة جماعاتية في الجماعة الترابية سيدي علي، ومدرسة جماعاتية بجماعة مرزوكة، مع برمجة بناء مدارس جماعاتية بثلاث جماعات ترابية أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى