وطنية

مساع لحل أزمة طلبة الطب والصيدلة

تستمر محاولات وزير الصحة ووزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي، الرامية إلى إعادة طلبة كليات الطب والصيدلة إلى المدرجات، والتراجع عن الإضراب، واستئناف الدراسة، وتفادي سنة بيضاء.

وأسفرت آخر المحاولات، عن الدعوة إلى عقد لقاء بين عمداء كليات الطب لبحث سبل تجاوز الأزمة.

وخلص الاجتماع، إلى التأكيد على ضرورة استئناف الدراسة بالكليات المذكورة ابتداء من الأسبوع الجاري، إذ نبه العمداء المجتمعون إلى ضيق الزمن المتبقي من السنة الجامعية الحالية وحذروا من خطر سنة بيضاء، مشددين على ضرورة التحاق جميع الطلبة في غضون الأسبوع على أقصى تقدير، لافتين الانتباه إلى أن البلاغ المشترك بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ووزارة الصحة، الصادر منتصف أبريل الماضي يستجيب لكافة مطالب طلبة الطب والصيدلة وطب الأسنان، وتوج سلسلة من اللقاءات التواصلية مع ممثلين عن طلبة جميع هذه الكليات، بدءا من فبراير الماضي.

هجر المغلي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق