fbpx
الأولى

الأندية تتجاهل شركات الجامعة

ثلاثة فرق فقط قدمت ملفاتها إلى الوزارة والجيش: لن نؤسس الشركة
كشفت معطيات حصلت عليها “الصباح” أن ثلاثة أندية فقط قدمت ملفاتها إلى وزارة الشباب والرياضة، للمصادقة على النظام الأساسي لإحداث شركات رياضية. وحسب المعطيات نفسها، فإن الأندية الثلاثة هي مولودية وجدة والدفاع الجديدي ونهضة الزمامرة.
وسبق لفوزي لقجع، رئيس الجامعة، أن صرح أن الأندية التي لم تؤسس الشركة، لن تشارك في البطولة، و”حتى لو استدعى ذلك إجراء البطولة بـ 12 فريقا”، حسب قوله. وتواجه الأندية مجموعة من الإشكالات التي تحول دون تأسيس الشركة، على الأقل قبل انطلاق البطولة، ومن ضمنها أن عددا من الفرق غير معتمدة بعد، ولم تصادق على تأسيس الشركة في جموع عامة استثنائية، كما ينص على ذلك القانون، ولم تصادق على النظام الأساسي للشركة، قبل بعثه إلى الوزارة للمصادقة عليه.
وكان الجيش الملكي أكثر جرأة، عندما أعلن الطيب بناني، كاتبه العام، أن الفريق لن يحدث الشركة، استجابة لقانون التربية البدنية والرياضية 30-09، لأن الفصل 115 يعفيه من ذلك، حسب قوله.
ورد بناني على سؤال لـ “الصباح” خلال الندوة التي عقدها الفريق، مساء أول أمس (الأربعاء) بالرباط، أن الجيش الملكي معفى من إحداث الشركة الرياضية، عكس باقي الأندية الوطنية، بحكم أنه جمعية عسكرية، ولا تخضع لقانون التربية البدنية والرياضة.
وأضاف بناني أن الجيش الملكي عقد جمعه العام في يوليوز الماضي، وأن التقريرين الأدبي والمالي موضوعان لدى جامعة الكرة، وأن خصوصية المكان الذي يعقد فيه، تفرض عليه عدم الانفتاح على الجميع لمتابعته، مشيرا إلى أن جميع الفروع تعقد جموعها في الوقت المحدد.
واستعرض بناني مشروع الفريق الجديد الذي يمتد على ثلاث سنوات، انطلقت بتشخيص الوضع الراهن للفريق، لإعادة البناء واتخاذ القرارات الهادفة إلى إدماج الشباب وتعيين الكفاءات العالية، ويتواصل بضبط إنجاز الفريق، وتطوير قدراته.
واستغرب يحيى سعيدي، الباحث في قوانين الرياضة، المبررات التي قدمها مسؤولو الجيش الملكي، لعدم تقديم ملف الشركة الرياضية، معتبرا أن الفريق جمعية مدنية، وليس جمعية عسكرية، ونظامها الأساسي يشير إلى ظهير الحريات العامة لـ 15 نونبر 1958، المتعلق بحق تأسيس الجمعيات، ويشير إلى ظهير التربية البدنية والرياضة.
عبد الإله المتقي وصلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى