fbpx
الأولى

الجماني ينطح بنشماش

الأمين العام لـ البام نقل إلى المستشفى والسبب صراع حول نيابة رئيس النواب

اعتدى إبراهيم الجماني، النائب البرلماني عن الأصالة والمعاصرة، على أمينه العام، حكيم بنشماش، أمس (الخميس)، بالمقر المركزي للحزب، وتسبب له في جروح بجبهته. وسارع موظفو المقر بالاتصال بسيارة الإسعاف التي نقلت بنشماش إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، وفق ما أكدته مصادر “الصباح”.
وأفادت المصادر أن الجماني تلاسن مع بنشماش حول طريقة اختيار نواب فريق “البام” لتولي مناصب في مكتب مجلس النواب، خاصة منصب محمد التويمي بنجلون، الذي اقترح نائبا ثانيا لحبيب المالكي، رئيس المجلس. وأكدت المصادر أن النقاش احتد بين الرجلين، إذ اتهم الجماني بنشماش بوضع اسم بنجلون، الذي لم يكن مدرجا في اللائحة الأولى المتفق عليها، والتي تتضمن أسماء كثيرة تنافست لكي تحظى بالموافقة لنيل الترشح لعضوية نائب رئيس مجلس النواب، مضيفة أن بنشماش نفى تهمة الجماني، معتبرا أنه طبق القانون ونفذ ما سبق أن حصل بشأنه اتفاق بين أعضاء قيادة الحزب ونوابه، ولذلك ليس هناك أي داع لتصعيد المواقف، حسب قوله، مشيرا إلى أنه ناقش اللائحة المقدمة من قبل نواب ونائبات الفريق، التي أفرزت اسم بنجلون لعضوية مكتب مجلس النواب، نائبا لرئيسه.
وعبر نواب من فريق “البام”، في حديثهم لـ “الصباح”، عن أسفهم العميق لما جرى، فيما التمس منهم قادة الحزب عدم الإدلاء بتصريحات للصحافة، والعمل قدر الإمكان على إخفاء الواقعة، وجعلها مجرد “إشاعة مغرضة”، وواقعة لم تحصل أبدا، وإنما روجها خصوم الحزب الراغبين في شقه، بعد ما اشتد الصراع الذي عصف بنواب مشهود لهم بالكفاءة في رئاسة الفريق النيابي أمثال عبد اللطيف وهبي، الذي احتج بطريقته ورفض إنشاء فريق نيابي، رغم أنه يتوفر على أزيد من 30 نائبا مساندا له.
أحمد الأرقام

تعليق واحد

  1. Les partis politique ils sont pour sérvir les peuples et pas pour des réglement de comptes pour des places avec des gestes de voyou a ses gens la je leurs dis j’ai honte a vos places la Maroc a besoin des compétences et pas a des gens qui prennent la politique pour un fond de commerce

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى