خاص

الأمن يستعرض قدراته

فرق تبرز طرق التدخل لمحاربة الجريمة وحماية المواطنين
خلدت المديرية العامة للأمن الوطني، مساء أول أمس (الأربعاء) بالمعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة، الذكرى 62 لتأسيس الأمن الوطني، في حفل بهيج عرف حضور وزراء والوكيل العام للملك لدى محكمة النقض رئيس النيابة العامة وكبار الشخصيات المدنية والعسكرية وممثلي البعثات الأجنبية ومنظمات المجتمع المدني ورياضيين وفنانين وإعلاميين. واكتسى الحفل الذي ترأسه عبد اللطيف حموشي، المدير العام للأمن الوطني، طابعا جماليا وتقنيا، فبعد النشيد الوطني وافتتاح الحفل بآيات قرآنية، تم الترحم على شهداء الواجب، واستعراض الأفواج، قبل أن يتقدم مدير المعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة بإلقاء كلمة نيابة عن المدير العام للأمن الوطني التي استعرض فيها حصيلة عمل المديرية وأعلن فيها أيضا المشاريع والأوراش المبرمجة.وتميزت احتفالات هذه السنة بتقديم لوحات وعروض مهنية لنساء ورجال الأمن شارك فيها متدربو المكتب المركزي للأبحاث القضائية “بسيج” تبرز مهارات تدبير التدخلات الأمنية في القضايا الإجرامية الكبرى، ودعم وإسناد باقي الوحدات الأمنية اللاممركزة في القضايا الموسومة بالتعقيد، كاختطاف واحتجاز الرهائن، وتفكيك الشبكات الإجرامية وغيرها من صور الجريمة المنظمة، قبل أن يتم الانتقال إلى توشيح مجموعة من الأمنيين بوسام ملكي تقديرا لعطاءاتهم لفائدة أمن الوطن والمواطن. وتوجت الاحتفالات بإطلاق الشهب الاصطناعية التي أنارت سماء المعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة وأثارت إعجاب الضيوف.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق