fbpx
تحقيق

مستشفيات مراكش … اختلالات التدبير

ضغط وعجز ينذران بشلل تام والقطاع الخاص أكبر مستفيد يشهد وضع الخدمات الصحية العمومية بمراكش ضغطا يهدد بالعجز، إذ صار المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس يمنح للمواطنين مواعد علاج في نهاية 2017 بسبب الإقبال الكثيف الذي جعله يتجاوز طاقته الاستيعابية بنسبة 33 في المائة، ويشار بأصابع الاتهام في ذلك إلىأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى