fbpx
الصباح الفني

إسماعيل حكما بالسعيدية

تحتضن السعيدية في الفترة ما بين 23 و27 غشت الجاري المهرجان السينمائي الذي تنظمه جمعية “الأمل للتعايش والتنمية” في دورته الثالثة تحت شعار “سينما بلا حدود”.
وتشارك خلال الدورة أفلام من المغرب وبلدان أوربية وعربية سيجري عرضها في فضاء مفتوح لجمهور السعيدية، مع تنظيم لقاءات مفتوحة للتعريف بالمخرجين المغاربة والأجانب المشاركين في هذه الدورة التي تنظم تحت شعار “جميعا من أجل الإبداع المغربي”.وذكر المنظمون في بلاغ لهم أن المسابقة الفنية لهذه التظاهرة السينمائية، التي تحمل اسم الناقد السينمائي المرحوم نور الدين كشطي، ستعرف مشاركة اثني عشر فيلما (ستة أفلام طويلة وستة أفلام قصيرة) تتبارى على الظفر بجوائز تقديرية لأحسن إخراج وأفضل سيناريو وأفضل ممثل وممثلة، بالإضافة إلى الجائزة الكبرى “الجوهرة الزرقاء” للفيلم الطويل وجائزة “البرتقال” للفيلم القصير. ويرأس لجنة تحكيم هذه الدورة المخرج المغربي محمد إسماعيل.
ويتخلل المهرجان تنظيم عدة ندوات ولقاءات تناقش قضايا ثقافية وفنية، من قبيل “الأدب والسينما”، و”الصورة في السينما المغربية”، و”الإعلام والسينما”، و”قضايا الهجرة ومغاربة العالم في السينما المغربية والعالمية”.
وينشط هذه الورشات السيناريست والكاتب الميلودي شغموم، وسعيد بنكراد وحسن البحراوي من جامعة محمد الخامس بالرباط، والإعلامية فاطمة لوكيلي، وكريمة الداغري من جامعة السوربون وآخرون.
ويطمح المنظمون، من وراء هذه التظاهرة الثقافية والفنية، إلى إشاعة الثقافة السينمائية بالجهة الشرقية ومدينة السعيدية، وربط الجسور والصلات، خصوصا بين مغاربة العالم وبلدهم، واستثمار السينما كأداة تواصل فعالة في تبليغ قيم التسامح والتعايش بين الشعوب والانخراط في التنمية.
وتنظم هذه الدورة بدعم من وزارة الثقافة والاتصال والمركز السينمائي المغربي ومجلس جهة الشرق وشركة التنمية للسعيدية والمجلس الإقليمي لبركان والمجلس الجهوي للسياحة وجماعة السعيدية وجماعة بركان.

ع . م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى