fbpx
الصباح السياسي

الملك يتوصل بتهاني العيد من كوت ديفوار وسلوفاكيا وأوزبكستان

 

توصل صاحب الجلالة الملك محمد السادس ببرقية تهنئة من رئيس جمهورية كوت ديفوار، الحسن واتارا، وذلك بمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لتربع جلالته على عرش أسلافه المنعمين.

وأعرب واتارا في هذه البرقية، باسم حكومة وشعب كوت ديفوار، وكذا باسمه الخاص، عن أحر تهانئه وأطيب متمنياته بموفور الصحة وطول العمر لجلالة الملك، وبالسلم والتقدم والازدهار للشعب المغربي الشقيق.

وبعد أن نوه بتميز علاقات الأخوة والتعاون التاريخية والنموذجية القائمة بين البلدين، اغتنم الرئيس الإيفواري هذه المناسبة لتجديد عزمه على العمل مع جلالة الملك، من أجل توطيد هذه العلاقات وتنويعها لما فيه رفاه الشعبين.

وتوصل صاحب الجلالة الملك محمد السادس ببرقية تهنئة من رئيسة جمهورية سلوفاكيا، زوزانا كابوتوفا، وذلك بمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لتربع جلالته على عرش أسلافه المنعمين.

وأعربت كابوتوفا، في هذه البرقية، لجلالة الملك، باسم الشعب السلوفاكي وباسمها الخاص، عن تهانئها الصادقة ومتمنياتها بالاستقرار والرخاء للشعب المغربي. ومما جاء أيضا في هذه البرقية “أتمنى صادقة مواصلة تطوير العلاقات الودية على المستويين الثنائي والمتعدد الأطراف بين المملكة المغربية والجمهورية السلوفاكية لما فيه مصلحة مواطني بلدينا”.

وتوصل صاحب الجلالة الملك محمد السادس ببرقية تهنئة من رئيس جمهورية أوزبكستان، شوكت ميرضيائيف، وذلك بمناسبة الذكرى الثانية والعشرين لتربع جلالته على عرش أسلافه المنعمين.

ومما جاء في هذه البرقية “يسرني أن أتقدم إليكم وإلى شعب بلدكم الصديق بأحر التهانئ وأخلص تمنياتي بمناسبة ذكرى إعتلاء جلالتكم عرش أسلافكم المنعمين”.

وقال رئيس جمهورية أوزبكستان “إنني على ثقة بأننا سن وفق في المستقبل بمشيئة الله في رفع علاقاتنا الثنائية طويلة المدى إلى مستوی جدید بمساعينا وجهودنا المشتركة، وذلك أخذا بعين الاعتبار الإمكانيات والمقدرات المتاحة الكبيرة وغير المستخدمة لتوسيع التعاون بين دولتينا”.

وأضاف الرئيس شوكت ميرضيائيف أنه ينتهز هذه الفرصة ليسأل الله سبحانه وتعالى أن يديم على جلالته مديد العمر والصحة والعافية، ودوام التوفيق والنجاح في تنفيذ مهام عمله النبيل، وعلى شعب المملكة المغربية الصديق نعمة السلام والأمان والرخاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى