fbpx
صورة الأولى

الكفيف يريد الرغيف!

لم يعد مكفوفو الوطن يطالبون بغير كسرة خبز تسد الرمق، بعد أن سدت أمام “أعينهم” جميع المنافذ والأبواب نحو حياة بطعم الكرامة. فئة من نوع خاص من المعاقين لم تنصفهم الحكومات المتعاقبة التي ظلت توزع عليهم “الوعود”. في اليوم الوطني للمعاق، يأبى المكفوفون إلا أن يرفعوا الرغيف عاليا، مرددين “الكفيف يريد الرغيف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى