fbpx
أخبار 24/24

الجزائر تتهم إعلامها ومعارضيها بـ”الإرهاب”

بات من المعروف لدى الرأي العام الدولي لجوء النظام الجزائري لإشهار ورقة “الإرهاب” في وجه معارضيه، إذ قام بنشر أسماء 16 شخصا ينشطون ضمن حركتين، في العدد الأخير من الجريدة الرسمية، باعتبارهم “أفرادا وكيانات إرهابية”، رغم أنهم يعيشون لاجئين في الخارج.

وشمل تصنيف “الكيانات” حركتي “رشاد” التي توصف بأنها ذات “توجه إسلامي”، و”الحركة من أجل تقرير مصير منطقة القبائل”، المعروفة اختصارا بـ”ماك”، وهي حركة انفصالية.

وضمت قائمة “الأشخاص الإرهابيين” 16 فردا ينتمون للحركتين المذكورتين، أبرزهم الدبلوماسي السابق محمد العربي زيتوت، الذي قالت الجريدة الرسمية إنه “مسير كيان رشاد”، ورئيس حركة “ماك” فرحات مهني، فضلا عن أشخاص عرفوا بتدويناتهم وأنشطتهم المعارضة على مواقع التواصل الاجتماعي.

(ي.ع)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.