fbpx
تقارير

حرب زعامة في مافيا الكوكايين

لجوء بارونات إلى إسبانيا بعد اشتداد الحصار عليهم من قبل الأجهزة المغربية

كشفت تحريات أمرت بإجرائها رئاسة النيابة العامة لجوء بارونات مافيا الكوكايين إلى إسبانيا بعد اشتداد الحصار عليهم من قبل الأجهزة المغربية، إذ سجلت معلومات استخباراتية أن صراعا على الزعامة بين رؤوس شبكات المخدرات الصلبة آلت إلى إسباني من أصل مغربي يدعى “رشيد التطواني”.

وكشفت التحريات المذكورة أن الزعيم الجديد اغتنم فرصة اختفاء سلفه “فكري”، الذي تترصده كاشفات البصمات الصوتية، ما جعل تحريك خيوط الكوكايين مهمة مستحيلة بالنسبة له، وأن الشبكات الإسبانية وضعت ثقتها في “التطواني” بالنظر على سجله الحافل بصفته مكلفا بجمع الأموال المحصلة ومن بيع الممنوعات في كل من المغرب وإسبانيا.

وعلمت “الصباح” أن الزعيم الجديد شرع في مسلسل تصفية حسابات مع خصومه في المغرب خاصة أولئك الذين كشفوا هويته للسلطات المغربية كما هو الحال بالنسبة للناقل البحري م أ الذي تعرض لمحاولات تفيق تهمة متاجرة في الهيروين من قبل أبتاع “عراب” الكوكايين الجديد، ولولا الحماية الأمنية لتعرض للاغتيال في مناسبات عديدة.    

ي.ق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى