fbpx
أخبار 24/24

اليوبي: لم نصل بعد مرحلة الكشف عن جميع المواطنين

قال محمد اليوبي، مدير الأوبئة بوزارة الصحة، إن المرحلة الثانية تقتضي أن يتم رفع وتيرة الكشف عن الحالات المحتملة واحتوائها وإحصاء المخالطين وتتبع وضعهم الصحي لتفادي مرحلة الانتشار، لكن ذلك، وفق اليوبي، لا يعني أن يخضع جميع المواطنين للكشف.
وأكد ان عدد الاصابات وصل إلى 534 حالة وتتصدر جهة الدار البيضاء سطات قائمة الإصابات بـ 159، تليها جهة مراكش آسفي بـ 93 إصابة، ثم جهة فاس مكناس بـ 91 إصابة.
وسجلت في جهة الرباط سلا القنيطرة، وفق آخر المعطيات الرسمية، 88 حالة، وبجهة طنجة تطوان الحسيمة 38 حالة، وبالجهة الشرقية 22 حالة، وبجهة بني ملال خنيفرة 17 حالة، وبجهة سوس ماسة 17 حالة.
وأكد محمد اليوبي، في تصريحه الصحافي اليوم، أن جهتي العيون الساقية الحمراء والداخلة وادي الذهب لم تسجل فيهما أي إصابة بفيروس “كورونا” إلى حدود الحصيلة المعلن عنها.
وأشار المصدر المسؤول بوزارة الصحة إلى أن المرحلة الثانية التي دخلها المغرب بتسجيل 534 حالة، جاءت كما كان متوقعا من قبل المخطط الوطني لليقظة والتصدي لوباء كورونا، موردا أن هذه المرحلة ستعرف ارتفاعا في عدد الإصابات على غرار باقي دول العالم التي تواجه هذا الوباء، معتبرا أن هذا الارتفاع طبيعي.
ولفت اليوبي، في تصريحه، إلى أن ارتفاع عدد الحالات في هذه المرحلة راجع بالأساس إلى ظهور بؤر وبائية في الوسط العائلي خاصة، ومنها ما هو مرتبط بمناسبات كالحفلات والرحلات السياحية، كحالتي مكناس والدار البيضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى