تقارير

يوم التراث الجيولوجي في نسخته الثانية

تنعقد النسخة الثانية لليوم الوطني للتراث الجيولوجي للمغرب، في 22 نونبر الجاري، تنفيذا لتوصيات النسخة الأولى التي نظمت في 14 نونبر 2017. وهي النسخة التي ستمكن من ترسيخ هذه التظاهرة واستمرارها على المدى الطويل، نظرا للتحديات التي أصبحت تشكلها حماية التراث الجيولوجي للمغرب.
وتتركز أشغال التظاهرة، التي تنظم بشراكة بين جمعية حماية التراث الجيولوجي للمغرب ووزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة، تحت شعار “التربية والتحسيس”، حول ثلاثة محاور أساسية هي الإنجازات والتقدم الذي وصل إليه مجال حماية التراث الجيولوجي منذ النسخة الأولى، وتطور التشريعات المرتبطة به، ومكانة التربية والتعليم وتدريس علوم الحياة والأرض ودورها في حماية وتثمين التراث الجيولوجي، وإبراز الممارسات الفضلى المرتبطة بحماية التراث الجيولوجي، على المستوى المحلي والدولي، خاصة تصور منظمة “يونسكو”، في الوقت الذي يرتبط المحور الثالث، بالممارسات المندمجة للحماية والترويج والتربية من أجل حماية التراث الجيولوجي للمغرب، والتنمية المستدامة للمناطق التي تحتضنه. 
وسيتيح تنظيم هذه التظاهرة، حسب بلاغ توصلت “الصباح” بنسخة منه، تبادل الأفكار بين الخبراء والأكاديميين والفاعلين المدنيين، حول موضوع مشروع القوانين الخاصة بحماية التراث الجيولوجي للمغرب، إضافة إلى البحث عن حلول ملموسة حتى يكون هذا التراث دعامة للتنمية المستدامة. 
نورا الفواري

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض