fbpx
وطنية

نجاعة الحوار تنهي أطول اعتصام بتنغير

قبل عشر سنوات، ظهر طفل أمازيغي في شريط يوتوب، يتحدث ببراعة وتلقائية، مرثيا حال بلدته، معددا النواقص التي تعانيها في كل المجالات، مبرزا حرمان الأسر من الاستفادة من خيرات البلد، سيما أن منطقته تحوي أكبر منجم للفضة. انتشر الشريط لأنه صادر عن بريء لا يريد إلا عيشا كريما ومدرسة قريبةأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.