fbpx
الرياضة

شكوك حول استقالة شكري

استقال عبد الرحمان شكري، رئيس الجمعية الرياضية السلاوية، من منصبه، بعد أن عمر على رأس الفريق منذ حوالي 36 سنة.
وأكد شكري في استقالته أنه اضطر إلى التنحي من منصبه، بالنظر إلى مرضه الذي يستنزف طاقته، بعد أن أصبحت قدرته على المقاومة ضعيفة جدا، لينهي بذلك مرحلة امتدت لأزيد من أربعة عقود مسؤولا ورئيسا للجمعية السلاوية.
وأوضح شكري أن مصلحة الفريق فوق كل شيء، الشيء الذي دفعه إلى تقديم استقالته خدمة لصالح الجمعية وللصالح العام، في الوقت الذي واجه في السنوات الخمس الأخيرة، حربا ضروسا من مناصري الفريق، الذين طالبوه بتقديم استقالته، ورفع اليد عن الفريق. وشكك العديد من مناصري الفريق ومحبيه في مصداقية الاستقالة التي تقدم بها شكري، إذ اعتبروها مجرد مناورة أخرى منه، من أجل تجاوز حالة التنافي، للحصول على دعم مجلس المدينة، بحكم أنه يشغل منصبا في مكتبه، وهو ما يفرض عدم منحه المنحة المذكورة، أو التخلي عن أحد المنصبين. وعانى شكري كثيرا في السنوات الأخيرة، بسبب الاحتجاجات والمسيرات التي نظمها جمهور الفريق، للمطالبة برحيله، وتوزيع منشورات ضده في كل أحياء سلا.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى