fbpx
الرياضة

الساخي: الفوز على “الماص” أنصفنا

مدرب اتحاد تواركة قال فريقه يطمح إلى الصعود للقسم الثاني

قال حسن الساخي، مدرب اتحاد تواركة، إن فريقه سيطمح لتحقيق الصعود إلى القسم الثاني الموسم المقبل، بعدما ضمن الصعود إلى القسم الوطني هواة هذا الموسم. وأضاف الساخي في حوار مع «الصباح»، أن كل مكونات الفريق عازمة على تأكيد الصحوة الموسم المقبل، مبرزا أن التزام مسؤولي الفريق عامل مهم لتحقيق النجاح. وأوضح الساخي أنه سينتدب لاعبين جددا للفريق، من أجل تقوية مجموعته، مبرزا أنه يحلم بالتدريب بالقسم الأول مستقبلا. وأكد الساخي أن الفوز الذي حققه فريقه على المغرب الفاسي في كأس العرش أنصفه، وأكد جدارته بالصعود إلى القسم الوطني للهواة. وفي ما يلي نص الحوار:

كيف جاء فوزكم على “الماص”؟
كان مستحقا أداء ونتيجة، بشهادة كل من تابع المباراة، إذ كنا الأكثر تركيزا وتنظيما فوق رقعة الملعب. كان بإمكان لاعبي فريقي إنهاء المباراة بأكثر من هدفين، لولا سوء الحظ الذي عاكسنا. أكدنا من خلال الفوز أحقيتنا بالصعود، واللاعبون أظهروا في المباراة حجم العمل المبذول معهم، والمستوى الذي وصلوا إليه، وذلك أمام منافس له تاريخ كبير، وكان من المنافسين البارزين على تحقيق الصعود إلى القسم الأول، وله لاعبون يعرف الجميع قيمتهم ومؤهلاتهم.

أكدتم أن مباريات كأس العرش لا تخضع لمنطق؟
ليس المشكل في المنطق. كرة القدم تؤمن بالعمل، أكثر من أي شيء آخر. إضافة إلى العزيمة الكبيرة التي تحدو لاعبي بطولة الهواة، من أجل التألق أمام لاعبين يمارسون بالأقسام الاحترافية، وإظهار مؤهلاتهم التقنية والفنية.
تحدثت مع اللاعبين قبل المباراة، وتأكد من خلال أدائهم فيها، والنتيجة المسجلة، أن لدينا مؤهلات كبيرة، ويمكن القول إن المباراة أنصفتنا، وأكدت كما قلت أن صعودنا لم يكن صدفة، بل نتيجة عمل كبير وتنظيم جيد.

هل ستركز على إقصائيات كأس العرش؟
مشروعي مع فريقي اتحاد تواركة مسطر منذ بداية الموسم الماضي، الذي حققنا فيه الصعود. أحب الاشتغال بطموح أكبر من ضمان البقاء. سنخوض الإقصائيات بعزيمة كبيرة.
المباراة أمام المغرب الفاسي كانت فرصة لقياس مستوانا الجماعي ومستوى اللاعبين، وتبين أن لنا مؤهلات تساعدنا على مقارعة أكبر الأندية الوطنية، وكل هذا ليس صدفة،بل بعزيمة اللاعبين والعمل المبذول من قبل كل مكونات النادي.

وماذا عن أهدافكم في البطولة؟
الكل عازم على إعادة اتحاد تواركة إلى القسم الثاني للنخبة، إذ تلقينا وعودا من رئيس الفريق هشام الماحي، بتوفير جميع المتطلبات بداية من مرحلة الاستعداد، وتطعيم الفريق بلاعبين من أجل منح تنافسية جديدة داخل المجموعة، إضافة إلى صرف المستحقات المالية للاعبين في موعدها لتسهيل مهمتهم، ومساعدتهم على التركيز.

ما سر تألقكم الكبير هذا الموسم؟
نشتغل في التداريب على أسلوب واحد، رسخناه لدى اللاعبين منذ التحاقي بالفريق. نسعى لتعليم اللاعبين كيفية التعامل مع الكرة في وضعيات مختلفة، وأن يتمكنوا من الاستحواذ على الكرة خلال جل أطوار المباريات، ثم التحول من الدفاع إلى الهجوم والعكس. أصبحنا نلعب مبارياتنا بنهج تكتيكي واحد، مغاير عن عدد كبير من الفرق.

كيف ترى المنافسة في الدوري الوطني هواة؟
يضم القسم الوطني مجموعة من الفرق التي كانت بالأمس القريب تنافس في القسم الأول. سيكون هدفها هذا الموسم تحقيق الصعود مما سيجعل بطولة الموسم المقبل صعبة جدا، والفرق التي ستكون على استعداد من جميع الجوانب تقنيا وبدنيا وذهنيا، ستحسم الأمور لصالحها. العامل المهم الآخر هو توفير كل الظروف المواتية للاعبين، من قبل المكتب المسير، لكي لا يتشتت تركيز اللاعبين وسط الموسم.

ماذا عن مشوارك الكروي؟
كانت انطلاقتي رفقة الرشاد البرنوصي ثم جمعية الحليب، قبل أن يتحول إلى الأولمبيك البيضاوي ثم الاتحاد البيضاوي وشباب المحمدية، ثم التحقت في تجربة احترافية بالوحدة السعودي الذي لعب له قبلي المرحومان بيتشو وبكار. مثلت منتخب الشباب والأولمبي والكبار، وكنت قريبا من المشاركة في مونديال 1994.

متى سنرى الساخي مدربا بالقسم الأول؟
كانت لي تجارب مع فرق بالقسم الأول، لاعبا، وسأحاول بذل مزيد من المجهود من أجل الوصول إلى هذا المستوى. أقدم عملا جيدا بشهادة العديد من المتتبعين، وأنتظر فرصتي من أجل إظهار ما يمكنني فعله رفقة فرق القسم الأول.
أجرى الحوار: خالد المعمري (تواركة)

في سطور
الاسم الكامل: حسن الساخي
تاريخ ومكان الميلاد: 21 يناير 1966 بالبيضاء
لعب للرشاد البرنوصي والاتحاد البيضاوي والأولمبيك البيضاوي وشباب المحمدية والوحدة السعودي
درب اتحاد أيت ملول وشباب المحمدية والاتحاد البيضاوي ووداد قلعة السراغنة واتحاد سيدي قاسم وشباب مريرت ونهضة سطات
والفقيه بن صالح وقدس تازة و نهضة الزمامرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى