تقارير

ترامب يقترح رجل أعمال سفيرا بالرباط

أعلن دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي عن ترشيح دافيد فيشر، سفيرا فوق العادة للولايات المتحدة الأمريكية بالرباط، بعد أن ظل المنصب شاغرا لأزيد من سنة، بعد انتهاء مهام السفير السابق دوايت بوش.
وأوضح بلاغ للبيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي رشح صديقه فيشر لمنصب سفير بالرباط، وينتظر مصادقة مجلس الشيوخ، قبل تعيينه رسميا.
وأنهى تعيين فيشر حالة الترقب والقلق بشأن أسباب تأخر تعيين سفير لأمريكا بالرباط، رغم العلاقات المتميزة التي تجمع البلدين، وارتباطهما باتفاقية التبادل الحر، والشراكة في العديد من المجالات السياسية، وضمنها الحرب على الإرهاب.
وكشفت تقارير أن السفير الجديد بعيد عن عالم السياسة، ويعتبر أحد رجال الأعمال المقربين من الرئيس ترامب، والذي يرأس إحدى المجموعات التجارية الخاصة بالسيارات، حيث يمتلك أزيد من خمسين متجرا لتسويق السيارات الأمريكية والأسيوية، وهو رئيس مدير عام لمجموعة «سوبوربان» المشهورة، وقد ولج عالم السيارات في أواسط ستينات القرن الماضي، من خلال العمل في شركة عائلته، والتي انطلق منها إلى عالم المال والأعمال، ليصبح بعد سنوات من بين 16 أكبر مجموعة لتسويق السيارات في أمريكا.
ويعتبر فيشر من الممولين الكبار لحملة ترامب، حيث قدم 250 ألف دولار لإدارة الرئيس خلال حملة الانتخابات الرئاسية من أصدقائه المقربين.
ودرس فيشر تدبير الأعمال في معهد بارسن، والتحق بفريق «سوبربان» للسيارات بولاية ميشيغان، لتصبح أول مجموعة بالولاية، من خلال امتلاك 35 متجرا من أصل 52 ، كما تشتغل المجموعة في قطاع توزيع قطع الغيار بالولايات المتحدة وكندا، وحصل على العديد من الجوائز من قبل مجلات متخصصة، ومن شركات صناعة السيارات، مثل «فورد» و»جنرال موتورز».
ويعتبر فيشر عضوا نشيطا في ولاية ميشيغان، من خلال مجموعته، حيث يدعم أزيد من 50 منظمة تهتم بقطاع الطفولة والتربية والحاجيات الخاصة، ناهيك عن دعمه للأبحاث الخاصة بمكافحة السرطان، وجمعية القلب، وهو عضو أيضا في العديد من المؤسسات والمعاهد الأكاديمية والثقافية بأمريكا.
بـ . بـ

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق