fbpx
الأولى

مقتل العدو رقم 1 للمملكة

الحسن الثاني هدد القذافي باعتقاله بعد تآمره مع عسكريين وسياسيين مغاربة لإسقاطه

أكد رئيس المجلس العسكري في طرابلس، عبد الحكيم بلحاج، مقتل معمر القذافي بسرت يوم أمس (الخميس).  وقال صحافي قناة «العربية» «إنه شاهد جثة القذافي بعد وضعها في سيارة إسعاف قبل أن تغادر سرت إلى جهة غير معلومة» .
وقتل الزعيم المخلوع متأثرا بجروح أصيب بها لدى اعتقاله قرب سرت مسقط رأسه. وقبل هذا، قال مقاتل ليبي لوكالات الأنباء إنه رأى القذافي عند اعتقاله، وأضاف أنه كان مختبئا في موقع تحت الأرض وكان يصيح «لا تطلقوا النار.. لا تطلقوا النار».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى