fbpx
الأولى

خريف السياسة بالمغرب… عبث ومهازل

الدستور أكبر من مقاس الأحزاب وبرلمانيون شرهون ينامون كثيرا ويتغيبون أكثر

جسدت لحظة النقاش السياسي الذي واكب الإعداد للدستور الجديد من خلال طرح سؤال مركزي: أي دستور نريد؟ فرصة تاريخية كان يمكن أن تنتهي إلى رسم معالم خريطة سياسية جديدة مؤطرة بتيارات فكرية ومرجعية تلعب دورا  رائدا في التزيل السليم للدستور، قد تتباين من حيث الخلفيات الايديولوجية إلا أنها تتحد من حيث الايمان بالديمقراطية والحق في الاختلاف والاحتكام إلى سلطة صناديق الاقتراع، وتأكيد السيادة الشعبية مصدرا وحيدا لممارسة السلطة وربط المسؤولية بالمحاسبة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى