صورة الأولى

ربحة ولا ذبحة

أصبحت الطريقة التي ينهجها مهاجرون أفارقة، لاختراق السياج الحدودي الفاصل بين سبتة السليبة والمغرب، من أكثر الحيل للوصول إلى الضفة الأخرى، إذ يتم التنسيق بين عشرات المهاجرين لمهاجمة السياج دفعة واحدة، للعبور إلى التراب الإسباني، رافعين شعار «ربحة ولا ذبحة». الهجوم الذي نفذه أول أمس (الثلاثاء)، 200 مهاجر لم يعبر خلاله إلا 67.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق