fbpx
تقارير

الحرائق أتت على 145 هكتارا من الغابات

كشفت مصالح المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، أن ما يناهز 96 حريقا، اندلعت منذ مطلع السنة الجارية، وأتت على حوالي 145 هكتارا من الغابات، الممتدة في مختلف جهات المملكة، علما أن 80 في المائة من الفضاء الغابوي المحروق، مشكل من الأنواع العشبية الثانوية.
وأوضحت مصالح المندوبية، أن الجهة الشرقية، كانت الأكثر تضررا، فمن أصل 96 حريقا، اندلع بالجهة لوحدها، أي بمناطق الناظور وبركان وتاوريرت وجرادة 23 حريقا، همت مساحة تمتد على 65 هكتارا، تليها الجهة الشمالية الشرقية (تاونات الحسيمة وكرسيف وتازة)، ب10 حرائق، دمرت 45 هكتار من الغابات. وقالت المندوبية إن هذه الحصيلة كانت مرشحة للارتفاع لولا المجهودات التي بذلها مختلف المتدخلين، منذ بداية السنة، سواء تعلق الأمر بالعاملين بالمندوبية السامية أو شركائها، بمن فيهم وزارة الداخلية ومصالح الوقاية المدنية ورجال الدرك الملكي والقوات الجوية الملكية، فضلا عن القوات المساعدة والسلطات المحلية.
وموازاة مع الحريق الذي اندلع نهاية الأسبوع الماضي، بشمال المغرب، وزادت من حدته وصعوبة السيطرة عليه، قوة الرياح التي تجاوزت 80 كيلومترا في الساعة، إلى جانب كثافة الغطاء النباتي، شددت مصالح المندوبية، على ضرورة اتخاذ الحيطة لكل مرتادي الفضاءات الغابوية.
هجر المغلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق