وطنية

التجمع يجدد هياكله بالجديدة

انتخاب كامل وغيتومي بالمجلس الوطني للحزب

عقد 600 من مناضلي التجمع الوطني للأحرار بإقليم الجديدة مؤتمرهم الإقليمي، السبت الماضي، بقاعة نجيب النعامي تحت شعار “الطريق إلى 19 ماي”.

وأطر المؤتمر كل من نبيلة رميلي وحسن عكاشة، عضوي المكتب السياسي، وتوفيق كامل، رئيس الفريق التجمعي الدستوري بمجلس النواب.

وارتباطا بذلك، أكد إدريس زاهيدي، أن مؤتمر الجديدة يدخل ضمن مجموعة من المؤتمرات الإقليمية، التي تروم تفعيل الديمقراطية الداخلية للحزب، وفرصة لوضع الهياكل الحزبية الإقليمية.

واستعرض المنسق الإقليمي، في معرض كلمة ألقاها في المؤتمرين، لحظات تألق حزب “الحمامة” بدكالة في مجموعة من الاستحقاقات بين 1992 و1997 حينما استحوذ على رئاسة أكثر من نصف الجماعات الترابية، وقال إن إقليم الجديدة حقق عدة مكتسبات اقتصادية واجتماعية، لكنه بحاجة إلى رفع مجموعة من التحديات في مجال محاربة الأمية والهدر المدرسي والهشاشة البيئية والنهوض بأوضاع سكان البادية وتوسيع هامش إشراك المرأة والشباب في القطاعات الفاعلة في الدولة، وتطوير الخدمات الطبية وملاءمة معاهدة “رامسار” مع واقع المناطق الرطبة، مشددا على أن تألق الحزب، المنشود في أفق 2021، يبدأ من محطة المؤتمرات الإقليمية.

من جهتها، أكدت نبيلة الرميلي ضرورة ممارسة سياسة القرب من المواطنين وانتظاراتهم، وقالت إن اختيار الجديدة لاحتضان المؤتمر الوطني للتجمع في 19 ماي المقبل، هو تكريم لكل تجمعيي الجديدة.

مقابل ذلك، اعتبر حسن عكاشة أن المؤتمر الإقليمي للجديدة ناجح بكل المقاييس، ويعكس تجذر “الحمامة” في التربة الدكالية، سيما على يد المرحوم بوشعيب زاهيدي، وواصل أن لسكان المنطقة مجموعة من القضايا تنتظر حلولا مجدية ومقنعة، خاصة في العالم القروي الذي ما زال بحاجة إلى تدخلات جريئة لتوفير شروط العيش الكريم للسكان.

وشدد عكاشة على أن الحزب مدعو إلى فسح المجال أمام الطاقات النضالية لمناضلي الأقاليم، وأن يسود مبدأ تكافؤ الفرص في المسؤوليات الحزبية.

ولدى تناوله الكلمة، أوضح توفيق كامل أن الفريق التجمعي الدستوري يضع نفسه رهن إشارة الجديدة قصد إسماع صوته في البرلمان.

من جهته، اعتبر عبد الرحمان كامل، من موقعه منسقا إقليميا سابقا، أن المؤتمر الإقليمي ليس غاية، وإنما وسيلة لوضع الهياكل الحزبية اللازمة لحضور استحقاق 2021، وتعهد أمام المؤتمرين بمساندة إدريس زاهيدي والعمل بجانبه لإنضاج التصورات الكفيلة باسترجاع الصورة المتألقة التي كانت للحزب بالجديدة إلى عهد قريب.

وفي ختام المؤتمر، انتخب المشاركون كلا من عبد الرحمان كامل عضوا بالمجلس الوطني وعبد الله غيتومي عضوا بالمجلس نفسه، وكاتبا عاما للاتحادية الإقليمية للحزب.

أحمد سكاب (الجديدة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق