fbpx
وطنية

بنكيران: الجزائر مسؤولة عن المناورات التي تقع في الصحراء

اعتبر عبد الإله بنكيران، أمين عام حزب العدالة والتنمية، أن الأحداث التي شهدتها العيون أخيرا “شيء مؤلم”، إذ دعا بنكيران، الذي حل ضيفا ، مساء أول أمس (الثلاثاء)، على برنامج حوار المباشر الذي يعده ويقدمه على القناة الأولى الزميل مصطفى العلوي، الحضور إلى الوقوف للترحم على الضحايا التسعة من قوات حفظ النظام الذين سقطوا في أحداث فجر يوم الاثنين الماضي.    
وبدا الرجل رقم واحد في حزب العدالة والتنمية، متأثرا بما وقع، وقال لحسن الحظ أنه لم تسقط أرواح في صفوف المدنيين أو في صفوف الأطفال والنساء والشيوخ، محملا الجزائر مسؤولية المناورات التي وقعت والتي أدت إلى ما تم تسجيله من فوضى واعتداءات على القوات العمومية.
وأوضح بنكيران أن الأمر لا يتعلق بالانفصاليين فحسب، بل بالجزائريين الذين يتحملون مسؤولية ما يقع في المخيمات.
وبدون أي تردد، قال بنكيران إن بإمكان جميع الانفصاليين أن يعيشوا داخل البلاد، شريطة أن ترفع الجزائر يدها عن الملف، لأنها


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى