fbpx
أســــــرة

اضطرابات النوم تؤثر على الذاكرة

kawtar2تتسبب في أمراض مزمنة ونفسية والعلاج الطبيعي مفضل

الكثير من الأشخاص يجدون صعوبة كبيرة في  النوم بشكل طبيعي، فقد يستيقظون عدة مرات في الليلة الواحدة، الأمر الذي يحول دون تلذذهم بطعم الاستيقاظ بنشاط وحيوية. في  هذا الخاص، يتحدث أطباء عن المشاكل الصحية التي من الممكن أن تترتب  عن مشكل  اضطرابات النوم، سيما إذا تكرر  الأمر  بشكل كبير،  واستمر  طويلا، مؤكدين أنه من الممكن أن يكون السبب في الإصابة بأمراض مزمنة. وكشفوا  في هذا الخاص، أنه لتجاوز المشكل، لابد من اللجوء إلى الطرق الطبيعية، قبل الاستعانة بالمنومات، مشيرين إلى أن الأشخاص الذين يحظون بنوم عميق، ذاكرتهم تكون جيدة، وعقلهم يكون أكثر قدرة على التركيز واستيعاب المعطيات المخزنة.

إ. ر

انقطاع التنفس الانسدادي يهدد المرضى

الدكتورة جبراني قالت إنه بعد فشل محاولات تجاوز الاضطراب يمكن اللجوء إلى المنومات

كشفت الدكتور كوثر جبراني، طبيبة عامة، أهم الأمراض التي قد تترتب عن  اضطرابات النوم. وقالت جبراني إن “الأرق” المتكرر، سبب مباشر في  الإصابة بمجموعة من الأمراض المزمنة، مشددة على تدخل المريض قبل  تطور  الوضع لديه. وأوضحت جبراني  في حوار  أجرته معها”الصباح”،أنه أمام فشل  الخطوات “الطبيعية”، والتي يمكن الاستعانة بها لتجاوز المشكل، يمكن اللجوء إلى المنومات شرط أن يكون الأمر  بعد استشارة طبية. في ما يلي نص الحوار:

< متى يمكن الحديث عن اضطرابات النوم؟

< يقصد باضطراب النوم أو ما يعرف بـ”الأرق”، صعوبة النوم وبشكل  متواصل لساعات طويلة، وهو  من المشاكل الشائعة لدى الكثير من الأشخاص. والخطير في الأمر  أن هذا الاضطراب تترتب عنه مشاكل صحية كثيرة، ويؤثر بشكل  سلبي على أداء الشخص خلال اليوم، وهو أيضا سبب تعكر مزاجه.

< ما  هي أهم أسباب حدوثها؟

< هناك أسباب عضوية يترتب عنها ظهور اضطرابات النوم، وذلك  نتيجة الآلام التي يمكن أن يعانيها الشخص بسبب المرض. كما أنه من بين الأسباب، تناول مواد غذائية أو أدوية تؤثر على  النوم ، مثلا  الأدوية  التي توصف للذين يعانون ضغط الدم  والاكتئاب. من جهة أخرى فبعض الأشخاص، تتأثر ساعتهم البيولوجية نتيجة اشتغالهم خلال الليل، وهو الأمر الذي يمكن أن تترتب عنه اضطرابات النوم. كما أن إصابة بعض الأشخاص بالتوتر والقلق والاكتئاب، من بين الأسباب. وأريد الإشارة إلى أنه حتى عادات النوم السيئة يترتب عنها اضطراب النوم، من قبيل استعمال الهاتف  ومشاهدة  التلفزيون على السرير، وهو الأمر الذي يحتم  على الأشخاص   لابتعاد عنها، قدر  الإمكان.

< هل الكوابيس من العوامل المسببة لاضطراب النوم؟

< إلى حد ما، وإذا كانت متكررة  وناتجة عن مرض نفسي، أما إذا راودت الشخص  ليلة واحدة، فلا يمكن أن تكون السبب في  الاضطرابات.

< وما هي الأمراض التي تترتب عن اضطرابات النوم؟

< أول ما يمكن أن يعانيه الشخص ضعف أدائه في العمل، وارتفاع خطر تعرضه  لحوادث السير بالنسبة إلى الذين يقودون السيارة  نتيجة بطء  سرعة ردود فعلهم، بالإضافة إلى اضطرابات نفسية، والشعور بالاكتئاب. كما أن الأشخاص الذين يعانون اضطرابات النوم، يمكن أن تظهر  لديهم العوامل المسببة للسمنة، وذلك بسبب إفراطهم في الأكل. ومن بين المضاعفات أيضا، ضعف  جهاز المناعة،  وارتفاع خطر  الإصابة بأمراض  مزمنة، من قبيل الضغط الدموي، والسكري وأمراض القلب والشرايين، والأخطر  من ذلك، يمكن أن يعاني  الشخص، “انقطاع  التنفس الانسدادي” أثناء  النوم، نتيجة  انسداد  المجرى  الهوائي  العلوي، الذي يحمل  الهواء إلى الرئتين.

< هل يشكل اللجوء إلى المنومات  خطرا على  الصحة؟

< لابد من محاولة علاج اضطرابات  النوم قبل  اللجوء إلى تناول  المنومات أو المهدئات، لكن شرط أن يكون ذلك بعد استشارة طبية، مع ضرورة  ألا تتجاوز  مدة استعمالها أربعة أسابيع، باعتبار أن  تجاوز  الأمر قد يترتب عليه  الإدمان  والتعود عليها.

< وفي أي حالات ينصح بها؟

< غالبا ما ينصح بتناول  هذه الأدوية في حال  الأرق  المتكرر، وفشل خطوات طبيعية  لتجاوز   مشكل اضطرابات  النوم والتي تساعد على الخلود إلى النوم دون مشاكل.

< وما هي هذه الخطوات الطبيعية؟

< أول شيء، التخلص من العادات السيئة، والذهاب إلى  النوم في ساعة ثابتة والشيء ذاته بالنسبة إلى ساعة  الاستيقاظ. ومحاولة  الاسترخاء بالاستعانة بمشروب “اللويزة” مثلا، والابتعاد عن  الأجواء المشحونة، والتي  تسبب التوتر، مع  تجنب  استهلاك  المواد  الغذائية المنبهة  والمنشطة، سيما  قبل موعد النوم. ومن بين الخطوات التي  تساعد على التخلص من اضطرابات  النوم، علاج  الأمراض العضوية والتي تكون السبب في الاضطرابات. وأريد  الإشارة إلى أن هناك علاجات سلوكية من مهمة اختصاصيين في النوم يساعدون المريض على تجاوزه مشكله.

* طبيبة عامة

أجرت الحوار: إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق