fbpx
خاص

الباطـرونا تنتقـد قـرار الحكومـة

الاتحاد العام للمقاولات بالمغرب اعتبر القرار سياسيا وحذر من تأثيره على تنافسية المقاولات

اعتبر الاتحاد العام للمقاولات بالمغرب أن الإجراء الذي اتخذته الحكومة القاضي بالزيادة في الحد الأدنى للأجور بنسبة 10 في المائة على مرحلتين ابتداء من فاتح يوليوز المقبل يعتبر قرارا سياسيا، ولم يأخذ بعين الاعتبار وضعية المقاولات المغربية. وأكدت الباطرونا أن هذه الزيادة سترفع كلفة اليد العاملة بالنسبة إلى المقاولة، ما لا يتناسب مع أهداف إستراتيجية الإنعاش الصناعي 2014-2020، التي أطلقتها الحكومة قبل بضعة أسابيع، والتي تروم خلق ما لا يقل عن 500 ألف منصب شغل على مدى سبع سنوات. وأوضحت الباطرونا أن هذه الزيادة المطبقة بدون مقابل سيساهم في تآكل القدرة التنافسية للصناعة الوطنية، وسيكون لذلك، بكل تأكيد، تأثير سلبي على مناصب الشغل في القطاع الصناعي،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى