fbpx
الرياضة

المحترفات يغزون المنتخب

الأندية غاضبة بسبب استبعاد لاعباتها

أبدت أندية كرة القدم النسوية استياءها من استبعاد العديد من لاعباتها، من التجمع الإعدادي الذي يخوضه المنتخب الوطني، في الفترة بين 15 و25 فبراير الجاري، استعدادا للنهائيات كأس إفريقيا، المقرر إجراؤها السنة المقبلة بالمغرب.
وعلمت «الصباح»، أن رينالد بيدورس، مدرب المنتخب الوطني النسوي، وجه الدعوة لعدد كبير من اللاعبات يمارسن بأوربا.
وعبرت بعض الأندية عن رفضها لاستبعاد لاعباتها من المنتخب الوطني الأول، والاكتفاء بلاعبات محليات من فريقي الجيش الملكي وأطلس 05 للفقيه بن صالح، إذ عبرت الأندية، عن غضبها بسبب اختيارات المدرب الفرنسي، سيما أن مستوى بعض المحترفات متواضع، مقارنة بنظيراتهن اللواتي يمارسن بالبطولة الوطنية.
وشرعت الإدارة التقنية الوطنية في بعث طلبات استدعاء اللاعبات للمنتخب الوطني النسوي، للدخول في التجمع الإعدادي، انطلاقا من الاثنين المقبل بمركب محمد السادس الدولي لكرة القدم، الشيء الذي دفع بعض مسؤولي الأندية إلى الاستفسار عن سبب استبعاد لاعباتهم، بسبب عدم توصلهم بدعوات مماثلة، بعد أن ألفوا توصلهم بها منذ سنوات.
من جهة ثانية، يدخل المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة في تجمع إعدادي بالتزامن مع تجمع المنتخب الأول، من أجل الاستعداد للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم، المؤجلة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم إلى 2023.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى