fbpx
حوار

الوافي: يجب إحداث دوائر انتخابية لمغاربة الخارج

نزهة الوافي وزيرة المهاجرين قالت إنه لم يتم حرق جثمان موتى “كوفيد 19”

نفت نزهة الوافي، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمهاجرين، حرق جثامين مغاربة بالخارج، لم يجدوا من ينفق عليهم لدفنهم أو ترحيلهم إلى المغرب، معتبرة ذلك من الأخبار الزائفة. وأوضحت الوافي في حوار مع ” الصباح” أنها عملت على تذليل الصعاب رفقة قطاعات حكومية أخرى لحل مشاكل العالقين. وأكدت منح الأولوية في تحقيق التغطية الاجتماعية لمغاربة الدول العربية والافريقية بنحو 180 ألف عالق، مضيفة أن الوزيرات يشتغلن بجد ولا فرق بينهن وبين الوزراء.
في ما يلي نص الحوار:

أجرى الحوار: أحمد الأرقام / تصوير (عبد المجيد بزيوات)

< وجه المهاجرون انتقادات للوزارة، لأنها لم تهتم بهم بعد إغلاق الحدود جراء انتشار جائحة كورونا، ما هو ردكم على عدم رضى بعضهم؟
< إن القول بأن بعض المغاربة المقيمين بالخارج غير راضين عن طريقة اشتغال الوزارة، كلام غير صحيح، فمنذ انطلاق الأزمة الصحية المرتبطة بفيروس كوفيد 19 قمنا برفع اليقظة التواصلية بالوزارة، وتشكيل خلية لليقظة والرصد والتوجيه مع تأمين خدمة تلقي الشكايات عن بعد، وتم وضع أرقام هاتفية رهن إشارة المغاربة المقيمين بالخارج.

< المهاجرون انتقدوا غياب التواصل في بعض القنصليات وعدم الرد عليهم خاصة العالقين منهم الذين عانوا كثيرا جراء الانتظار والتخبط.
< إننا نعيش وضعية استثنائية، ومعلوم أن أي وضع استثنائي يطرح مشاكل معقدة في كل المجالات، كما هو الحال بالنسبة إلى هذه الأزمة الصحية التي تعامل معها المغرب بشكل احترازي وفق الرؤية الاستباقية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس من أجل مواجهة هذا الوباء.
ولم يكن للحكومة أي خيار آخر غير إغلاق الحدود بطريقة استباقية من أجل حماية الأمن الصحي للمغاربة، وبعدها تم اتخاذ العديد من الخطوات على المستوى الوطني والتي تابعتموها. ومن جهتنا كوزارة منتدبة مكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، حرصنا على أن نكون حاضرين وفاعلين ضمن الفريق الحكومي الذي واكب هذا الملف من البداية وحتى النهاية، وأؤكد لكم أن أطر الوزارة اشتغلت ولازالت تشتغل في إطار عمل منسق وبمسؤولية كبيرة وروح وطنية عالية.

< ماذا قدمتم لهم؟
< تم إحداث 155 خلية أزمة وتدخل على مستوى البعثات الدبلوماسية والمراكز القنصلية، بالإضافة إلى خلية أزمة وتتبع مركزية على مستوى الوزارة، وكذا الخليتين اللتين ذكرت سابقا على مستوى الوزارة المنتدبة لمواكبة المغاربة العالقين بالخارج والمغاربة المقيمين بالخارج الذين كانوا بأرض الوطن.
وكان هناك عمل بوتيرة جد مرتفعة وكنا نتوصل بتقرير مفصل على مدار اليوم يهم مختلف المستجدات، بتنسيق تام مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي، والمغاربة المقيمين بالخارج، ووزارة الداخلية، والأمن الوطني، والدرك الملكي ومسؤولي المطارات والموانئ والسفراء والقناصلة.
ومكن هذا العمل المشترك من عودة 45 ألف مواطن مغربي مقيم بالخارج، كانوا موجودين بأرض الوطن، إلى دول الاستقبال، وعملت الوزارة على تعبئة شبكات الكفاءات بالخارج، إذ استطاعت أن تكون جزءا فاعلا في الحل، إذ تم تقديم 1000 مساعدة طبية نفسية من قبل 40 طبيبا نفسيا موزعين على 17 دولة من قبل شبكة الكفاءات الطبيةC3M وتقديم حوالي 6000 استشارة قانونية من قبل شبكة المحامين المغاربة ومن أصل مغربي ب 40 دولة. فضلا على ما قدمته الجمعيات وشبكة الكفاءات الأخرى AMCN بالولايات المتحدة الأمريكية التي قامت بإصلاح المعدات الطبية بربوع المملكة، وغيرها من المبادرات الهامة، مشكورة على حس تضامنها المغربي الراقي.

< يحتج البعض على غياب الوزارة في نقل الجثامين، ويكتبون في مواقع التواصل الاجتماعي أنهم اضطروا إلى جمع المال لترحيل الجثامين خوفا من حرقها، ما تعليقك؟
< كما تعلمون، في ظل هذه الظرفية الخاصة الناتجة عن تفشي جائحة كورونا، بادرت السلطات المغربية إلى الإغلاق المؤقت للحدود الوطنية الجوية والبحرية والبرية، بالتنسيق مع سلطات الدول المعنية، ما أثر على عملية ترحيل جثامين المقيمين بالخارج لدفنهم بأرض الوطن، وبذلك تمت ملاءمة آلية التكفل بمصاريف ترحيل الجثامين التي تشرف عليها الوزارة المنتدبة مع الأوضاع الحالية التي يعيشها العالم، من خلال تقديم كل الدعم والمساعدة للمغاربة المقيمين بالخارج وأسرهم في هذه الظروف الخاصة التي فرضتها الجائحة.
و تكفلت الوزارة، خلال هذه الفترة بنفقات دفن 233 جثمانا لموتى مواطنينا المقيمين بالخارج المعوزين، والذين لا يتوفرون على تأمين خاص بهذا الشأن، وذلك بمقابر إسلامية أو مربعات إسلامية بمقابر دول الاستقبال، بتنسيق تام مع البعثات الدبلوماسية، والمراكز القنصلية للمملكة بالخارج.
وبمبادرة تضامنية وتشاركية مع هيأة مراقبة التأمينات والاحتياط الاجتماعي ومؤسسات التأمين، تم اتخاذ عدد من التدابير تروم تقديم المواكبة والمساندة اللازمتين للمواطنين المغاربة بالخارج، وذلك من خلال التكفل بمصاريف الاستشفاء والتطبيب بالخارج، للمتوفرين على عقود تأمين، وإذا ما قدر الله بمصاريف الدفن، دون تحديد أي سقف لهذه المصاريف مع تمديد أجل سريان عقود التأمين المبرمة، وفتح إمكانية تجديدها. كما تم تخصيص غلاف مالي لتغطية مصاريف الدفن للمتوفين من المواطنين الذين لا يتوفرون على عقود تأمين، إذ تم السماح بنقل الجثامين منذ يوليوز.
< وماذا عن الأخبار التي راجت عن حرق جثامين مغاربة؟
< لم يتم حرق أي جثمان مغربي في أي بلد من بلدان الإقامة، وهي أخبار زائفة يتم الترويج لها بسوء نية للتغطية على التعامل الوطني الرفيع والتضامن الكبير الذي أبان عنه المغاربة بالخارج في مواجهة كوفيد 19.كما أؤكد أن تعليمات واضحة أعطيت للقناصلة للتعامل بحزم مع أي حالة تمت إثارتها، سواء من قبل المجتمع المدني أو الإعلام، وكذا التدخل في الحين لتقديم المساعدة ومواكبة أسر المتوفين.

تغطية صحية

< قررتم تعميم التغطية الاجتماعية والصحية على المهاجرين، كيف سيتم ذلك في ظل وجود أنظمة مختلفة بعدد من الدول، وماهو مقترحكم لحل هذه المشكلة؟
< يعد ملف تعميم التغطية الاجتماعية للمغاربة المقيمين بالخارج من الملفات التي تكتسي أهمية كبرى، وقد سبق للوزارة أن فتحت هذا الورش منذ 2014 دون أن يتم تحقيق تقدم ملموس.
وعقدت العزم منذ تعييني على رأس الوزارة المنتدبة على جعل هذا الملف من أولويات عملي خلال هذه الفترة. وقد تم بالفعل، خلال الأشهر الأخيرة، عقد سلسلة من الاجتماعات بين أطر الوزارة المنتدبة ووزارة الشغل والإدماج المهني، ومسؤولي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي توجت باعتماد صيغة نهائية لاتفاق موقع بمحضر كل هذه المؤسسات الشريكة.
وأصدر رئيس الحكومة بشأنه قرارا خلال أشغال اجتماع اللجنة الوزارية لشؤون المغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة في 10 يوليوز2020، إذ تمت المصادقة على هذا القرار ونحن بصدد العمل على أجرأته.

أكاديميات الكفاءات

لم يكن اعتباطا اختيار شعار "من أجل تعزيز مساهمة المغاربة المقيمين بالخارج في الأوراش التنموية الوطنية" للاحتفاء باليوم الوطني للمهاجر، والذي يصادف 10 غشت من كل سنة. وفي هذا الإطار، استطعنا إطلاق برنامج عملي جديد "أكاديميات الكفاءات المغربية المقيمة بالخارج، " جسرا للتكوين من قبل هذه الكفاءات لفائدة الشباب المغربي في مجالات حديثة التي كانت أساس عدة شراكات من ضمنها إطلاق اتفاقية إطار بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، وذلك من أجل تعبئة شبكات كفاءات مغاربة العالم بهدف مواكبة المكتب في تنزيل خارطة الطريق المتعلقة بتطوير التكوين المهني، وكذا مع القطاعات الحكومية من قبيل وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، ووزارة الصحة.

نظام للحماية الاجتماعية

إن الصيغة المقترحة تتمثل في توفير نظام للحماية الاجتماعية لفائدة المغاربة المقيمين بدول لا يستفيدون فيها من أي نظام للتغطية الاجتماعية، ولا تجمعها مع المملكة المغربية أية اتفاقيات للتعاون في هذا المجال، وذلك عبر إحداث نظام خاص بالتقاعد بشكل اختياري، كمرحلة أولى، وفق مقتضيات القانون رقم 99.15 المتعلق بإحداث نظام المعاشات لفائدة المهنيين والعمال المستقلين والأشخاص غير الأجراء، الذين يزاولون نشاطا خاصا، على أن يتم في مرحلة ثانية توسيع الحماية الاجتماعية لتشمل التغطية الصحية.

منهجية جديدة لمعالجة شكايات مغاربة العالم

أولت الوزارة موضوع تلقي وتتبع ومعالجة شكايات المغاربة المقيمين بالخارج عناية خاصة، إذ قامت بتعزيز وتقوية قدرات الفريق الذي يشتغل على هذا الموضوع حتى نتمكن من معالجة وتتبع كل الشكايات الواردة على الوزارة.
و تم اعتماد منهجية جديدة لتدبير الشكايات بإحداث منظومة خاصة لمعالجتها، مع الاعتماد على البوابة الوطنية للشكايات المحدثة لهذا الغرض (chikaya.ma). كما أنه في إطار تجويد خدمة معالجة الشكايات، تعمل الوزارة بتنسيق مع وكالة التنمية الرقمية وباقي المؤسسات الوطنية المعنية، على إحداث فضاء رقمي خاص بالمغاربة المقيمين بالخارج بالبوابة الوطنية للشكايات، وبلغات متعددة.
وسيمكن هذا المشروع من تسريع وتيرة معالجة الشكايات الواردة على الوزارة بمختلف مواضيعها، وذلك بتنسيق مع كل القطاعات الحكومية والمؤسسات الوطنية المعنية.

الحـق في الترشح

وجب الإقرار أن هناك تراكما كبيرا في موضوع تمثيلية المغاربة المقيمين بالخارج في المؤسسات المنتخبة، وحسم النقاش على المستوى المبدئي من خلال الدستور، وخاصة الفصل 17 منه، وكذا مقتضيات القانون 27-11، وهو حق واضح بالنسبة إلى المغاربة المقيمين بالخارج.
كما أن أغلب مذكرات الأحزاب تؤكد على ذلك، وقانون الانتخابات يتيح لهم حق التسجيل في اللوائح الانتخابية كغيرهم من المغاربة بالداخل ولهم حق التصويت والترشيح، ما بقي للحسم هو ما يتعلق بعملية إحداث الدوائر الانتخابية في الخارج، ثم تحديد آليات التصويت مباشرة لانتخاب من سيمثلهم في مجلس النواب. وهذا الموضوع له علاقة بالنظام الانتخابي، والقوانين التنظيمية ذات الصلة، وسيكون موضوع مشاورة الفرقاء الحزبيين أغلبية ومعارضة عند مناقشة القوانين الانتخابية.

تمكين النساء داخل الأحزاب

موضوع التمثيلية النسائية عموما رهين بتمكين النساء من القرار الحزبي، وتمكينهن داخل الهياكل الحزبية. وهذا المسار مازال طويلا، إن لم أقل إنه لازال بطيئا ومؤجلا إلى حين، ويتطلب نضالا سياسيا مستمرا، وترافعا متواصلا مع الإقرار ببعض التقدم المحرز، ويتطلب أيضا رجات ثقافية تستوجب نخبا جديدة.
وأؤكد أننا سواء كنا كاتبات دولة، أو وزيرات منتدبات، أو وزيرات، فنحن نشتغل بجد، وتفان ونكران ذات، وأظهرت الوزيرات قدرة كبيرة على العمل والإبداع كل واحدة في قطاعها. أما بالنسبة إلى صلاحياتنا، فهي محفوظة ومحددة حسب النصوص القانونية والتنظيمية الجاري بها العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى