fbpx
الرياضة

فضيحة بسبب مباراة طنجة

بركان ألغى رحلته وعلم بقرار التأجيل قبل العصبة الاحترافية والحكام

عرت مباراة اتحاد طنجة ونهضة بركان اختلالات جديدة، بجامعة كرة القدم، بعد تأجيلها أمس (الثلاثاء)، دون علم العصبة الاحترافية ومديرية التحكيم.
وحسب معطيات حصلت عليها “الصباح”، فإن نهضة بركان ألغى رحلته إلى طنجة، التي كانت مقررة أول أمس (الاثنين)، ما يعني أنه كان على علم بقرار التأجيل، قبل ثلاثي التحكيم الذي سافر إلى مدينة البوغاز، قبل أن يعلم بالتأجيل، بوسائله الخاصة صباح أمس (الثلاثاء).
وعلمت العصبة الاحترافية بقرار التأجيل عن طريق الصفحة الخاصة بقناة الرياضية.
ولم تتخذ العصبة الاحترافية، المعنية قانونيا بالبرمجة وتسيير البطولة، أي قرار إلى صباح أمس (الثلاثاء)، فيما أصدرت مديرية التحكيم برنامج تعيينات الحكام، والذي تضمن مباراة اتحاد طنجة ونهضة بركان في موعدها الأصلي، وتم نشره في الموقع الرسمي للجامعة، الذي لم ينشر بلاغ التأجيل إلا في الواحدة ظهرا.
وحسب المعطيات نفسها، فإن معرفة نهضة بركان بقرار التأجيل قبل العصبة الاحترافية، وقبل مديرية التحكيم، يعكس غياب التنسيق والتواصل بين الأجهزة المسيرة لكرة القدم، وتركز جميع الصلاحيات بيد رئيس الجامعة.
وقالت مصادر من نهضة بركان إن برنامج تداريب الفريق كان عاديا، منذ ثلاثة أيام، ولم تكن هناك أي استعدادات للمباراة.
وحسب المعطيات نفسها، فإن ملف مباراة اتحاد طنجة ونهضة بركان كشف أيضا محاولة توريط العصبة الاحترافية في ملف شائك، على غرار ملف مباراة الدفاع الجديدي والرجاء.
واستغربت مصادر من اتحاد طنجة الضغوط التي مارستها عليها الجامعة، من خلال مطالبتها بوثيقة من الوالي حول عدم الترخيص بإجراء المباراة، رغم توفر الجامعة على مراقب يتولى التنسيق مع السلطات المحلية ومندوبية وزارة الصحة، ويتوفر على جميع المعطيات ولائحة المصابين، كما أنه على علم بتعليق التداريب، واستحالة إجراء المباراة.
وقال مصدر من اتحاد طنجة إنه رغم الوضع النفسي المهزوز الذي يعيشه الفريق، ووجود إداريين ضمن المصابين، فإن النادي حاول استخلاص وثيقة من الوالي، لكن تعذر عليه ذلك، بسب انشغالاته، مضيفا أنه كان على الجامعة إعلان قرار التأجيل بناء على المعطيات الواردة عليها من المراقب التابع لها، عوض ممارسة ضغوط على الفريق، دون مراعاة للظروف التي يعانيها.
ويذكر أن لائحة المصابين باتحاد طنجة وصلت إلى 23 فردا، ضمنهم 16 لاعبا، فيما بلغ عدد المخالطين 45.
ويخضع المصابون والمخالطون لحجر صحي وبروتوكول علاجي بمنازلهم.
وأصدر فصيل إيلترا هيركوليس، المساند لاتحاد طنجة، بلاغا هاجم فيه الجامعة ورئيسها فوزي لقجع، واصفا تسيير البطولة واستئناف اللعب في هذه الظروف بأقبح الأوصاف.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق