fbpx
تقارير

أممية أحزاب الوسط تدعم جهود المغرب لحل قضية الصحراء

المشاركون في اجتماع مراكش للأممية الديمقراطية لأحزاب الوسط
المشاركون عبروا عن قلقهم من مخاطر التطرف والهجرة السرية واستمرار تحديات الإرهاب

صادق المشاركون في اجتماع قادة الأممية الديمقراطية لأحزاب الوسط، السبت الماضي على قرار يدعم جهود المغرب لإيجاد حل سياسي “عادل ونهائي” لقضية الصحراء، بعد أن أشاروا إلى مختلف قرارات الأمم المتحدة بشأن قضية الصحراء المغربية منذ سنة 2006.
وعبرت الأممية الديمقراطية لأحزاب الوسط في هذه الوثيقة عن تأييدها التام لجهود المغرب الرامية إلى التوصل إلى حل سياسي لتسوية عادلة، ونهائية لقضية الصحراء، إلى جانب اعتبار الاندماج المغاربي طموحا تتطلع إليه شعوب المنطقة، وفرصة لتطويرها وضرورة إستراتيجية تتوفر على كل المؤهلات الكفيلة بجعلها قطبا جيوسياسيا منسجما، ومستداما.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى