fbpx
أســــــرة

التهاب اللوزتين … 5 علاجات منزلية

يمكن لبعض العلاجات المنزلية البسيطة أن تساهم في علاج أو تقليل أعراض التهاب اللوزتين بشكل ملحوظ، إلى جانب الأدوية التي يصفها الطبيب حسب كل حالة، أولها الغرغرة بالماء المالح الدافئ، التي تمكن من تهدئة وتخفيف آلام الحلق الناتجة من الالتهاب، وتساهم في القضاء على العدوى. والطريقة الصحيحة لفعل ذلك هي إضافة نصف ملعقة صغيرة من الملح إلى 120 ملليلترا من الماء الدافئ، ثم التقليب جيدا حتى ذوبان الملح بشكل كامل، واستخدامه في الغرغرة عبر الحلق والمضمضة عبر الفم لبضع ثوان، مع البصق وغسل الفم بالماء العادي بعد نهاية العملية.

أما ثاني علاج فهو أقراص الاستحلاب التي تحتوي على العرقسوس، والتي تعد الخيار الأمثل في حالات التهاب اللوزتين، بسبب خصائص العرقسوس المضادة للالتهابات والمهدئة لتورم اللوزتين وآلام الحلق. لكن تجدر الإشارة إلى أنه لا يجب إعطاء أقراص الاستحلاب للأطفال بسبب خطورة حدوث الاختناق، إذ يمكن استخدام بخاخات تسكين آلام الحلق بدلا منها بعد استشارة الطبيب المختص.
وثالث علاج هو المثلجات التي تمتلك تأثيرا في غاية الفاعلية في علاج الألم والالتهاب والتورم المصاحبين لالتهابات اللوزتين، بفضل البرودة، خاصة لدى الأطفال الذين لا يمكنهم الاعتماد على العلاجات المنزلية الأخرى كالغرغرة والاستحلاب لصغر سنهم، بينما يعتبر الشاي الدافئ بالعسل، رابع علاج مفيد للتقليل من الآلام الناتجة عن الالتهاب.

ويمكن استخدام أجهزة ترطيب الهواء للتخفيف من آلام الحلق وجفاف الفم عند حدوث التهاب باللوزتين، سادس علاج فعال، إذ يتسبب الهواء الجاف في تهيج الحلق وإثارته، بالتالي فاستعمال أجهزة ترطيب الهواء من شأنه المساعدة في تخفيف أعراض التهابات اللوزتين. وفي حال عدم توفر هذا الجهاز، يمكن الجلوس في حجرة مليئة ببخار الماء، (الناتج عن تسخين الماء) للمساعدة في تخفيف الأعراض بشكل سريع.

يسرى عويفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى