fbpx
أســــــرة

تأثير الطلاق على الرجل

حالات تصاب بالاكتئاب بسبب الفراغ العاطفي

يعتقد البعض أن الطلاق يؤثر على النساء فقط دون الرجال، وهو أمر خاطئ. فالرجال أيضا يعانون بعد الطلاق مهما كانت أسباب الانفصال وبغض النظر عمن قرره، وبالتالي لا يستثنون من الآثار النفسية المترتبة عنه.
ويتعرض الرجل بعد الطلاق لنوبات نفسية قد تسبب له الاكتئاب، وهو ما أكده الخبراء النفسيون والمختصون في العلاقات الزوجية، كما أكدت دراسة بريطانية أن 70 في المائة من الرجال يتضررون على المدى الطويل من آثار الطلاق. ويؤكد المختصون في العلاقات الزوجية، أن للطلاق تأثيرات نفسية على الرجال، ومنها الفراغ العاطفي وخاصة في حالة وجود الأطفال، لأن الزوج يصبح فاقدا لهم وتتغير حياته رأسا على عقب.ومن جهة أخرى، فإن المختصين في علم النفس يؤكدون تعرض الرجال بعد الطلاق لنوبات من القلق والتوتر والانطوائية، الأمر الذي يجعلهم يفضلون العزلة.
ويعد فقدان الثقة بالنفس من التأثيرات المعنوية، التي يتركها الطلاق على نفسية الرجال، خاصة في الحالات التي يحدث فيها الطلاق، بناء على طلب الزوجة، بسبب الشعور بالانكسار والجروح النفسية العميقة.
وأوضح الخبراء في علم النفس، أن الطلاق يساهم في شعور الرجل بالخيبة والحسرة على ما مضى رفقة شريكة حياته، كما أن هناك بعض الحالات، التي يشعر فيها بالندم الشديد بعد الانفصال، أو يحاول الرجوع إلى طليقته، لكن كلما تشبثت برفضها كلما زاد وضعه النفسي سوءا.
وما يزيد من التأثر النفسي للرجل بعد الطلاق، هو أنه يكون مسؤولا عن دفع مصاريف النفقة لفائدة طليقته وأولاده، لكنه في الآن ذاته يكون بعيدا عنهم.
وينصح المختصون في العلاقات الزوجية الرجل بعد الطلاق بضرورة التعايش مع الوضع الجديد وفتح صفحة جديدة وعدم التفكير في الماضي، موضحين أنه يكون في أغلب الأحيان حلا لمشاكل عكرت صفو حياته مع شريكة حياته.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق