fbpx
صورة الأولى

فرحة العبور

مهاجرون من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء يحتفلون بمغادرة المركز المؤقت للمهاجرين وطالبي اللجوء في مليلية المحتلة، قبل الانطلاق نحو ملقة الإسبانية، في بداية رحلة البحث عن الفردوس الأوربي.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى