أســــــرة

نصـائح مهمـة لأنـاقـة الرجـال

ملابس الرجل خضعت لعمليات تجديد وتطوير قللت من خشونتها

ملابس الرجل العصري لابد أن تتميز بالأناقة، سواء في الملابس الرسمية أو في الملابس السبور أو الكاجوال، من أجل ذلك وضع خبراء الأناقة بعض الملامح والتفاصيل الصغيرة حتى تكتمل أناقة الرجل العصرية، فقد تظهر لنا اختيارات الرجل محدودة بالمقارنة مع المرأة في الموضة والأزياء والإكسسوارات، لذلك هناك بعض النصائح لابد من الالتزام بها لتبدو أنيقا.
يقول خبراء التصميم، إن تصاميم الموضة والأناقة بالنسبة إلى الرجال شهدت طفرات خلال الفترة الماضية، من خلال ظهور قوي للألوان المتوهجة، والخامات المتنوعة أيضا وكانت في أغلب الأحيان تقتصر على أزياء النهار.
أما بالنسبة إلى مناسبات السهرة والمساء، فكان المتعارف عليه أن الأناقة الراقية تعني البذلة الرسمية التي تشتمل على جزء من «الستان» مع القميص الأبيض ورابطة ال»بابيون» التي يجب أن تكون نوعية الحرير نفسه الذي صنعت منه ياقة السترة، بالإضافة إلى منديل أبيض من الحرير أو الكتان وجوارب سوداء مع حذاء أسود لامع، أما الإكسسوارات الوحيدة المتاحة أمامه للخروج عن النص فتتمثل في أزرار أكمام القميص ومرد القميص المحلى ببيه أسود من قماش البذلة نفسه وساعة اليد.
ويشير الخبراء إلى أن هذا لا يعني أن ملابس الرجل للمساء، لم تخضع لبعض عمليات التجديد والتطوير، فجاكت البذلة وال»توكسيدو» أصبحت أكثر نحافة عند الخصر، كما تم شدها إلى أعلى من الأكتاف، بينما تم تضييق أسفل البنطلون حتى يكتسب إطلالة عصرية تتماشى مع سرعة الحياة وتطورها. ولا شك في أن هذه الإطلالة العصرية هي التي أدخلت ال»توكسيدو» «البذلة السوداء بالقميص الأبيض» بعض التعديلات لتصبح بالموضة العصرية حيث الأكتاف العريضة وضيق عند الخصر وضيق البنطلون من الأسفل وأيضا ضيق عضلة الذراع من الأكمام لتستخدم في شتى المناسبات وقدمته لشرائح أكبر من الشباب فلم يصبحوا يرونه هما ثقيلا من الأجداد أو زيا قديما لا يناسب سنهم، خصوصا أنه لم يعد حكرا على طبقات معينة أو مناسبات مهمة، مثل حفلات الزواج وخلافها، فدعوات العمل المتزايدة، أصبحت تستدعي من الرجل زيا أنيقا يجمع بين الرسمية والأناقة، كذلك دعوات العشاء المختلفة والتي تحظى بالشخصيات العامة في فندق مثلا، ومقابلات العمل للالتحاق به وفي الشركات ليعطي إحساسا بالجدية.
ومن النصائح التي يوجهها خبراء التصاميم إلى الرجل لكي يبدو أكثر أناقة: أولها أنه عند شراء القميص يجب أن يكون طول الكم مناسبا، وتغطى أسورة القميص المعصم بشكل كامل ومناسب بدرجة تجعله منطبقاً على مقاييس الجسم عند ثني الذراع، أو إمالة اليد إلى الأمام أو على نحو عمودي، بالإضافة إلى أنه يجب أن يظهر على الأقل1.30 سنتمتر من تحت كم الجاكيت.
كما يجب أن يلامس طرفا الياقة المقصوصة جيداً صدر القميص ولا يرتفعان أبداً عند تحريك الرأس، كما يجب أن تساعد عقدة ربطة العنق على ثباتها، لذلك لا بد أن تكون ذات قياس دقيق وصحيح لتكفل لعقدة ربطة العنق بتثبيت طرفيها براحة وأناقة.

عن “اليوم السابع”

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق