fbpx
صورة الأولى

السبورة والطباشير

استعمل محتج بجرادة، أول أمس (السبت)، تقنية “السبورة والطباشير” لشرح مطالب السكان للحكومة وحملها على تلبيتها. ويأتي هذا “الشكل” الاحتجاجي، بعد أن ظهر أن وزراء العثماني لم يفهموا، بعد، طبيعة مطالب جرادة، ما دفع السكان إلى الخروج من جديد إلى الشارع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى