fbpx
وطنية

استقالات بقلعة السراغنة وهجرة جماعية نحو “البام”

قدم 17 عضوا بمجلس بلدية قلعة السراغنة أخيرا، استقالتهم الجماعية  من الأحزاب التي كانوا ينتمون إليها، وأعلنوا عن التحاقهم بحزب الأصالة والمعاصرة، ويتعلق الأمر بخمسة أعضاء من حزب الاستقلال، وعضوين من حزب التقدم والاشتراكية، وثلاثة أعضاء من حزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية، وثلاثة أعضاء من حزب الاتحاد المغربي للديمقراطية، وثلاثة من جبهة القوى الديمقراطية.
وفي السياق ذاته، أعلن عبد الغني وفيق، النائب البرلماني باقليم قلعة السراغنة، استقالته من صفوف حزب الاستقلال، والتحاقه بصفوف حزب الأصالة والمعاصرة. وأرجع وفيق ذلك إلى أنه طرق أبواب مسؤولي حزب الاستقلال من أجل إيجاد حل لمشاكل الدائرة الانتخابية البرلمانية التي يمثلها بالإقليم، لكن بدون جدوى، الأمر الذي كان وراء استقالته من الحزب.
إلى ذلك، وصف عبدالرحيم واعمر الأمين الاقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بإقليم قلعة السراغنة، التحاق الأعضاء المذكورين


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى