fbpx
الصباح الفني

“البيغ” يكشف “قالب” الحكومة

أصدر مغني الراب “الدون بيغ” أغنية سينغل جديدة بعنوان “القالب” من أغاني ألبومه الثالث “طالت”، الذي سيرى النور فبراير المقبل. وانتقد مغني الراب الحياة السياسية وغلاء المعيشة، فيما نال البرلمانيون و السياسيون حظا وافرا من الانتقاد في الأغنية الجديدة.
وتعد الأغنية الجديدة هذه القطعة الغنائية “السنغل” الأول والكليب الأول ضمن ألبوم محتمل أن يثير بضجة فنية لحظة ظهوره، كما هو الشأن بالنسبة إلى العديد من أعمال هذا الفنان و”الرابور” منذ بداياته.
“القالب” عبارة عن قطعة غنائية حبلى بالاستعارات والصور المجازية التي تشرح المجتمع المغربي، وتضع العديد من المظاهر فيه موضع سؤال.
“القالب” أغنية ذات طابع احتجاجي تلخص الوضعية السياسية والاجتماعية الفوضوية التي يعيشها المغرب في الفترة الراهنة، وتضع الأصبع على العديد من المشاكل الجوهرية التي تنبع من عمق الأزمة المغربية.
تشكل القطعة الغنائية الجديدة جزءا من الألبوم الغنائي الجديد للدون بيغ والذي اختار له عنوان “طالت” الذي سيرى النور شهر فبراير المقبل. البيغ الذي يعد من الفنانين الذين دمقرطوا فن الراب وقربوه من الدارجة المغربية، عبر مجموعة من الألبومات الغنائية التي لقيت إقبالا كبيرا وسط الشباب المغربي أشهرها “مغاربة تا لموت” و”ابيض واكحل”.
ويرجع” البيغ” بقوة بعد خمس سنوات مضت على آخر ألبوم له بعنوان “ابيض واكحل”  بأغنية مثيرة للجدل، يلخص فيها “حسب كلماتها الوضعية السياسية و الاجتماعية في المغرب ، من خلال كلماته الجريئة وانتقاده لبعض المسؤولين في البلاد.
اختار البيغ عنوان “القالب” أي الخدعة “وهو المصطلح القابل لعدة تأويلات”، يذكر من خلاله بعض الأحزاب بوعودها، خاصة أن المغرب على موعد قريب مع الانتخابات الجماعية.
ع . م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق