fbpx
ملف الصباح

في أحيائنا قنابل إسمنت

المنازل الآيلة للسقوط تطير النوم من أعين القاطنين ويتعامل معها المسؤولون ببرود شديد لا يعرف، إلى حد الآن، العدد الحقيقي للمنازل الآيلة للسقوط في المغرب وتاريخها وعدد الأسر والعائلات التي تقطن بها، والإجراءات المتخذة للحد من نزيف الضحايا والأموات والمآسي. فقد اعتدنا، بداية كل موسمأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة تتمة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى