fbpx
ملف الصباح

حكاية مسير “غدراتو الوقت”

فقد ماله وثروته ومكانته المرموقة وتحول إلى شخص انطوائي يجوب شوارع القنيطرة وحيدا يعاني كثيرون جرحا وألما في الأعماق يكاد يقتلهم، سواء بسبب غدر الأقارب والأحباب، أو الزمان، الذي حولهم من أشخاص ذوي نفوذ وجاه، إلى وحيدين ضعفاء، بعدما هجرهم الأبناء والأصدقاء، وباتوا يشعرون بالغدر وخيانة الزمان.أكمل القراءة »

هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى