fbpx
أســــــرة

كسر القضيب … الألم المحرج

يعانيه رجال في صمت رافضين العلاج

يعاني بعض الرجال مشكل كسر القضيب في الدرجات القصوى للانتصاب أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، كما تزيد من خطورة الأمر الوضعية الخاطئة، لكن في عدة حالات يشعر المصاب بالإحراج ويعاني في صمت لرفضه العلاج. ويعتبر التدخل الطبي ضروريا للعلاج من خلال الجراحة، خاصة أنه عند كسر القضيب ينتج تمزق في الغشاء، الذي يحتوي على النسيج الإسفنجي المسؤول عن الانتصاب، بعد امتلائه بالدم أثناء النشوة الجنسية. عن أسباب كسر القضيب والمشاكل الناتجة عن ذلك وسبب العلاج يتحدث الدكتور سامي البقالي، اختصاصي في أمراض المسالك البولية والأمراض الجنسية في حوار ضمن الورقة التالية، التي تسلط الضوء على الوضعيات الخاطئة، وتقدم نصائح خلال العلاج. في ما يلي التفاصيل:

أخطر الأوضاع الحميمية

دراسات تحذر من وضع المرأة في الأعلى

أكدت إحدى الدراسات أن أكثر الأوضاع خطورة عند ممارسة العلاقة الحميمية، هي حين يتعلق الأمر بوضع المرأة في الأعلى، إذ طبقا لمجموعة من التقارير الطبية يؤدي ذلك إلى إحداث كسر في العضو الذكري. وتبعا للدراسة ذاتها، فإن حدوث كسر القضيب ينتج عن ضغط المرأة نتيجة ثقل وزنها وعدم قدرة الرجل على التحكم في ذلك حين يشعر بالألم بسبب الوضع الخاطئ، موضحة (الدراسة) أنه بالنسبة إلى المرأة فهي تقريبا لا تعاني أي ألم الذي في الواقع يكون من نصيب الرجل ويؤدي الوضع إلى 29 في المائة من الكسور.

وفي دراسة طبية أخرى نشرتها دورية طبية للمسالك البولية ونشرتها صحيفة “دي اندبندنت» فإن الوضع التقليدي للعلاقة الحميمية، والمتمثل حين يكون الرجل بالأعلى يعتبر الأكثر أمانا على الإطلاق، حيث أجرى العلماء فحصا على 44 رجلا ممن دخلوا المستشفى بسبب اشتباه في كسر القضيب على مدار 13 عاما وتأكدت إصابة 42 منهم بالكسور، بينما كانت منهم 28 حالة كسر بسبب العلاقات الشاذة و6 حالات بسبب العادة السرية و4 حالات غير معروفة السبب.

وتبعا للدراسة ذاتها، فقد وصف نصف المصابين الحالة عند حدوثها بسماعهم صوتا غير مألوف وكان عبارة عن صداع أو شرخ، ثم بعد ذلك شعروا بألم شديد مما أدى إلى إسراعهم نحو المستشفى في الخمس أو 6 ساعات الأولى بعد الإصابة.
ولاحظ الباحثون أن إصابات القضيب غير شائعة نسبيا وقد تسبب إحراجا كبيرا لمن يعاني كسورا، مما يؤدي إلى تجنب البحث عن العلاج أو التوجه إلى المستشفى عند الشعور بالألم الشديد.

ونصحت الدراسة ذاتها الرجل بالتوقف عن الجماع عند الشعور بالألم أو بأي خطر محتمل بسبب وضعية المرأة في الأعلى أثناء الجماع أو بسبب أي وضعية أخرى خاطئة.

وتجمع كثير من الدراسات على أن هناك العديد من الأوضاع الحميمية ومن بينها وضع الوقوف متقابلين، ووضع التقابل مع حمل الرجل للمرأة تشكل خطورة على الرجل وتكون سببا في تعرضه لكسر القضيب.

أمينة كندي


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

مانع إعلانات!!!

أنتم تستخدمون ملحقات لمنع الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع.