fbpx
ملف عـــــــدالة

عاشقات قاصرات … قاصر تورط شابين بيضاويين

قررا إيصالها إلى الجديدة بعد أن فرت من منزل عائلتها فتوبعا بجنحة هتك عرض

عرف إقليم الجديدة خلال الآونة الأخيرة اختفاء قاصرات، منهن من انقطعن عن الدراسة ورافقن بعض الشباب بمحض إرادتهن، في المقابل تقدمت عائلاتهن ببلاغات الاختطاف وهتك عرضهن لدى الأمن الإقليمي أو مراكز الدرك، قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات التي يقوم بها المحققون عن وجود المختفيات رفقة شباب في أماكن منعزلة وبعيدة عن الأنظار.

وفي الوقت الذي تعاد فيه القاصرات إلى عائلاتهن، يتابع عشاقهن في حالة اعتقال بجناية هتك عرض قاصر بالعنف، أو قد يتم تكييف المتابعة إلى جنحة عرض قاصر بدون عنف، ويحال الملف على ابتدائية الجديدة.

ومن بين القضايا التي عرضت على غرفة الجنايات أخيرا بالجديدة، ملف إحالة فرقة الأخلاق العامة للشرطة القضائية على وكيل الملك بابتدائية الجديدة، متهمين في قضية تتعلق باختطاف قاصر.

وجاء إيقافهما عندما أشعرت عناصر الشرطة بضرورة الانتقال إلى شارع جبران خليل جبران، من أجل التدخل في شكاية تتعلق بالسرقة.

وبعد توجه عناصر الشرطة للدائرة الأمنية السادسة إلى مكان التدخل، وضعت رهن إشارتها فتاة قاصرا تبلغ من العمر 16 سنة والمتهمين اللذين كانا على متن سيارة خفيفة، إذ أكد سائق السيارة أنهما كانا قادمين من البيضاء صوب الجديدة، وبمرورهما بأزمور، وبموقف الحافلات صادفا الضحية القاصر التي غادرت منزل والديها في ظروف غامضة.

واستفسرها سائق السيارة عن وجهتها، فأكدت أنها في طريقها إلى الجديدة، فرافقتهما بعدما أخذت مكانا لها في المقاعد الخلفية. وقرب شارع الكليات، طلبت القاصر من سائق السيارة التوقف والسماح لها بالنزول، إلا أنه رفض وأصر على متابعة السير، فقامت القاصر بتغيير مسار السيارة عن طريق جذبها لمقودها فصعدت بهما السيارة إلى الطوار، وأصيبت عجلتاها الأماميتان بأعطاب. ولاذت القاصر بالفرار متحوزة هاتف السائق، فقام بتعقبها غير أنه لم يعثر بحوزتها على الهاتف المذكور.

وأفادت القاصر أنها بعد ركوبها السيارة، والوصول إلى المدارة المذكور، طلبت من سائقها التوقف قصد فسح المجال لها بالنزول والعودة إلى منزلها، غير أنه رفض ذلك واستمر في السير بعد أن أشعرها أنه سيأخذها معه إلى البيضاء حينها غيرت اتجاه السيارة إلى الطوار بعدما جذبت مقودها.

وأوقف السائق ومرافقه من قبل المصالح الأمنية، وبعد استنطاقهما نفيا التهم الموجهة إليهما، مؤكدين أنهما قاما بإيصال الضحية القاصر والتي أكدت لهما أنها غادرت منزل عائلتها بسبب خلافات، وأنها قصدت في البداية شابا على علاقة به، قبل أن تقرر مغادرة أزمور والتوجه إلى الجديدة.

وبعد إتمام البحث أحيل المتهمان على الوكيل العام باستئنافية الجديدة. وبعد استنطاقهما قرر إحالتهما على وكيل الملك بابتدائية الجديدة للاختصاص. وبعد التحقيق معهما أمر بمتابعتهما في حالة اعتقال بجنحة هتك عرض قاصر بدون عنف ومحاولة ذلك ومتابعة مرافقه بجنحة المشاركة.

أحمد سكاب (الجديدة)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.