fbpx
أخبار 24/24

الدنمارك تعيد جواز التلقيح والقيود الإحترازية بعد “ريمونتادا” كورونا

عبرت السلطات الصحية الدنماركية عن قلقها من احتمال أن يفوق الوضع الصحي طاقة مستشفياتها، في مواجهة الارتفاع الحاد في عدد الإصابات بكورونا في المملكة حيث رفعت القيود الأخيرة قبل شهر واحد.

ووصل الحد بالوزير الأول الدنماركي، ميت فريديريكسن، إلى إعلان قرب اعتماد جواز التلقيح مجددا، بناء على طلب السلطات الصحية.
وقال سورين بروستروم مدير الوكالة الوطنية للصحة في بيان، “مع احتمال انتشار كوفيد-19 والإنفلونزا وأمراض معدية أخرى، نواجه خطر أن يفوق الوضع قدرات مستشفياتنا”.
وأضاف “نلاحظ أن المستشفيات في البلاد ممتلئة جدا والطواقم يعملون بجد. في الوقت نفسه لم يعد لدينا التصميم الذي كنا نملكه في الماضي بسبب الضغط الذي نواجهه منذ فترة طويلة”.

وتسجل البلاد أكثر من ألفي مصاب يوميا، منذ منتصف الأسبوع الماضي.
وسبق للدنمارك، الشهر الماضي، رفع كل القيود الإحترازية، وإعلان نهاية الوباء على أراضيها.
وكانت الدنمارك التي يبلغ عدد سكانها 5,8 ملايين نسمة، رائدة في فرض الشهادة الصحية في الربيع، لكنها أوقفت هذا الإجراء في شتنبر الماضي، عندما أصبح عدد الإصابات أقل بأربع مرات مما يسجل حاليا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى