fbpx
أخبار 24/24

الإنعاش الوطني يتدخل لتنظيف مقبرة بتطوان

تدخلت مصالح الإنعاش الوطني بعمالة إقليم تطوان، صباح اليوم (السبت)، لتنظيف “المقبرة الإسلامية”، بعد تقاعس مسؤولي الجماعة الحضرية عن أداء واجبهم بخصوص العناية بمقابر المدينة.
و لقيت هذه المبادرة الكثير من الاستحسان لتزامنها مع شهر رمضان، حيث يختار عدد من الأشخاص اغتنام أيام هذا الشهر المبارك لزيارة قبور ذويهم والترحم عليهم، إذ بادرت مصالح الإنعاش الوطني بعمالة إقليم تطوان إلى تنظيم حملة نظافة وتنقية المقبرة الكائنة قرب حي زيانة، وسط المدينة.
ونظرا لأن هذا الموسم عرف تساقطات مطرية مهمة، فإن العديد من المناطق بالمقبرة غزتها النباتات، ومن أجل المحافظة على نظافة هذا الفضاء، وصون حرمة الموتى، ممن تمت مواراة جثثهم تحت الثرى بهذه المقبرة، جندت مصالح الإنعاش الوطني العشرات من العمال التابعين لها للقيام بعملية تنظيف شاملة، خلصت المكان من العديد من العوالق التي شابته، وأعادت إلى هذا الفضاء تنظيمه المعتاد، بعد أن تخلصت القبور من الأعشاب التي غزتها.
يذكر أن هذه المبادرة تمت بعد الإهمال الذي قابلت به مصالح جماعة تطوان، والتي يترأسها حزب العدالة والتنمية، هذا الفضاء، إذ تركته على حاله، رغم أن المقابر والسهر على تنظيمها وتنظيفها يدخل في صميم اختصاصات المجلس الجماعي.
ولكن يظهر أن مسؤولي جماعة تطوان متأكدون أن الموتى لا يصوتون في الانتخابات لذلك تم إهمال مراقدهم.

يوسف الجوهري (تطوان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى