fbpx
حوادث

زراعة “الكيف” تنتهي بالسجن

أحالت الضابطة القضائية التابعة لمصالح الدرك الملكي بسرية بني حذيفة بإقليم الحسيمة، أخيرا، فلاحا من الجماعة الترابية زاوية سيدي عبد القادر بالإقليم ذاته، على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالحسيمة، بعد اعتقاله بتهمة زراعة القنب الهندي. وحسب مصادر «الصباح»، جرى إيقاف المتهم بعد اكتشاف المصالح الأمنية أنه قام بزراعة الكيف بدوار «تمشط» بالجماعة نفسها، إضافة إلى سرقته للكهرباء، حيث تم إخضاعه لتدابير الحراسة النظرية، قبل إحالته على أنظار وكيل الملك الذي قرر متابعته في حالة اعتقال ووجه له تهم مسك واستهلاك وترويج المخدرات، وزراعة القنب الهندي، واختلاس الكهرباء.

وأدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة ذاتها، ماي الماضي، متهمين بزراعة القنب الهندي في جماعة بني حذيفة، وقضت  بمؤاخذتهما من أجل ما نسب إليهما، وحكمت على الأول بثلاثة أشهر حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 500 درهم، وعلى الثاني بثلاثة أشهر حبسا موقوف التنفيذ وغرامة نافذة قدرها 500 درهم، مع تحميلهما الصائر.

جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى