fbpx
أســــــرة

احتياطات لاستعمال أجهزة التدفئة

صيانتها وتوفير التهوية لتجنب  التسمم  بغاز أحادي أوكسيد الكربون

يرتفع الإقبال على أجهزة التدفئة خلال فصل الشتاء، وهو ما يفسر ارتفاع حالات التسمم بغاز أحادي أوكسيد الكربون.
وترى وزارة الصحة أن السبب الرئيسي للتسمم بأحادي أوكسيد الكربون، آلات التدفئة وتسخين الماء، التي تشتغل بالغاز وآلات التسخين التقليدية، مشيرة إلى أن التسمم يحدث خصوصا عندما لا تتوفر الآلات على معايير الجودة والسلامة، وعندما يوضع سخان الماء في الحمام أو في مكان ضيق أو يستعمل الكانون أو قنينة الغاز داخل المنزل بدون تهوية.
وللوقاية من التسمم، الناتج عن آلات التدفئة وتسخين الماء، تنصح  وزارة الصحة، بضرورة التأكد من سلامة وجودة الآلات المستعملة، والالتزام بكيفية استعمال الأجهزة مع صيانتها مرة في السنة من قبل مهني.
كما يدعو  المختصون إلى تجنب وضع سخان الماء في الحمام أو في أي مكان ضيق، وإلى الحرص على عدم استعمال الكانون أو قنينة الغاز داخل المنزل بدون تهوية، مطالبة بتجنب النوم وترك الكانون أو أي آلة للتدفئة مشغلة.  وتنبه الوزارة الوصية، إلى ضرورة الإسراع في حال الإصابة بالتسمم، بتهوية المكان بفتح الأبواب والنوافذ، وتوقيف مصدر انبعاث الغاز إذا أمكن، مع إخراج كل من يوجد بمكان الحادث، لتجنب مضاعفات التسمم.
ومن بين أعراض التسمم بغاز أحادي أوكسيد الكربون، الإصابة بالصداع الخفيف، والضعف، والدوار، والغثيان أو القيء،  وضيق  التنفس. ومن  بين  الأعراض أيضا، تغيم الرؤية وفقدان الوعي. ويمكن أن تكون الإصابة بالتسمم بأول أوكسيد الكربون خطيرة، خصوصا من قبل الأشخاص النائمين، فقد يصاب الشخص بتلف مزمن في الدماغ.
إ. ر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى