fbpx
الصباح السياسي

استفـزازات “مجنونـة”

عبر أعيان ومنتخبو وفعاليات الصحراء، عن تأييدهم اللامشروط لقرار المغرب التدخل في المعبر الحدودي الكركرات، إذ أشاد بيان تلي أعقاب اجتماع بجهة كلميم واد نون نظم مساء أول أمس (السبت)، بحكمة وتبصر المغرب تحت القيادة الملكية في تعاطيه مع استفزازات “بوليساريو” من خلال قيام القوات المسلحة الملكية فجر الجمعة الماضي، بشكل سلمي، ووفقا للضوابط المعمول بها، بعملية عسكرية ذات طابع غير حربي أو قتالي, من أجل تطهير المنطقة العازلة جنوب المعبر الحدودي الكركرات، ووضع حد للعرقلة الناجمة عن التحركات وإعادة إرساء حرية التنقل المدني والتجاري بالمعبر.
وقالوا، إن تدخل المغرب أتى ردا على “تحركات عناصر بوليساريو الماسة بالأمن والسلم، وقطعها الطريق أمام الحركة التجارية والمدنية بين المغرب وجارته الشقيقة موريتانيا في المعبر الحدودي الدولي الافريقي “الكركرات”، واستنكر المجتمعون في بيت عبد الوهاب بلفقيه كل الخروقات والاستفزازات “المجنونة” التي قامت بها الميليشيات الانفصالية في معبر الكركرات وعلى طول الجدار العازل، و”زيف ادعاءات خصوم الوحدة الترابية لصرف أنظار المنتظم الدولي عن المعاناة والأوضاع المزرية التي يعيشها المحتجزون بمخيمات تندوف”.
ياسين قطيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى