fbpx
تقارير

المخرجات المغربيات انتقدن ونددن بوضعية المرأة

الناقد السينمائي بلخمار قال إن الأفلام النسائية تساند قضايا المرأة


قال الناقد السينمائي عمر بلخمار إنه باستثناء فيلمي “باب السما مفتوح” لفريدة بليزيد و”الجمرة” لفريدة برقية كان التطرق إلى قضايا المرأة في العديد من الأفلام المغربية الطويلة يتم من طرف المخرجين الرجال في بداية ثمانينات القرن الماضي من خلال وجهة نظرهم ومن خلال التطرق إلى مواضيع اجتماعية ونفسية متنوعة.
وأضاف بلخمار أن نهاية التسعينات عرفت ميلاد  موجة أفلام المرأة من بينها  “نساء ونساء” و”جوهرة بنت الحبس” لسعد الشرايبي و”محاكمة امرأة” لحسن بنجلون و”مصير امرأة” لحكيم نوري و”قصة وردة” لعبد المجيد الرشيش و”منى صابر” لعبد الحي العراقي و”رحمة” لعمر الشرايبي وغيرها من الأفلام التي قدم البعض منها طرحا


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى