fbpx
حوادث

السجن للص الأسواق الأسبوعية

قضت غرفة الجنايات الابتدائية التابعة لمحكمة الاستئناف بالجديدة أخيرا بإدانة متهم والحكم عليه بأربع سنوات سجنا نافذا، بعد مؤاخذته بجناية السرقة الموصوفة تحت التهديد بواسطة السلاح.
وأوقفت مصالح الأمن الإقليمي بالجديدة المتهم، وبعد إخضاعه للتنقيط، تبين أنه مبحوث عنه من قبل مصالح الدرك الملكي لدى المركز الترابي بأولاد افرج. وسلمته للضابطة القضائية، التي راجعت ملفاتها السابقة، وتبين لها، أن المتهم يعد من ذوي السوابق القضائية، إذ سبق له أن قضى عقوبات سالبة للحرية في عدة مناسبات من أجل السرقة وإشاعة الفوضى بسوق أسبوعي والاغتصاب والسكر العلني، وأنه متورط في قضيتين ترتبطان بالسرقة باستعمال السلاح.
وواجهته بفصول القضية الأولى، التي قدم متهمان بموجبها، أمام الغرفة نفسها، تتعلق بتعريض متسوق للسرقة، وسلب مبلغ مالي منه، وواجهته بتفاصيل القضية الثانية، التي اعترضوا خلالها ضحية آخر واستولوا على هاتفه المحمول ومبلغ مالي.
وصرح المتهم أثناء إجابته عن التهم الموجهة له، أنه نشأ في أسرة متعددة الأفراد ولم يسبق له ولوج أية مدرسة، وخرج للعمل مبكرا وأدمن على شرب الخمر وتدخين المخدرات، وتورط في عدة قضايا، قضى من أجلها عقوبات سالبة للحرية.
ونفى مشاركة المتهمين في سرقة الضحية الأولى، كما نفى أن يكون اعترض سبيل الضحية الثانية.

أ. ذ (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق