fbpx
الرياضة

دورة كورونا تبتسم للمحمدية

«الطاس» يحجر على لاعبيه في الفندق ويخضعهم للتحليلات

حافظ شباب المحمدية على صدارة القسم الثاني ب41 نقطة، بفارق نقطتين عن أقرب مطارديه، بعد عودته بتعادل ثمين من ملعب مضيفه شباب بنكرير دون أهداف في الدورة 24 من بطولة القسم الثاني أول أمس (الأحد).
واستغل شباب المحمدية تعثر مطارديه المغرب الفاسي، المنهزم أمام شباب أطلس خنيفرة بهدفين لواحد، والراسينغ البيضاوي، المتعادل بالميدان أمام وداد تمارة دون أهداف.
وصعد شباب السوالم إلى المطاردة، بفوزه خارج الميدان على وداد فاس بهدف لصفر، ليرفع رصيده إلى 38 نقطة في المركز الرابع، فيما انعش الكوكب المراكشي حظوظه في تفادي النزول إلى الهواة، بفوز ثمين عاد به من ملعب اتحاد الخميسات بهدف لصفر.
وشهدت الدورة تأجيل مباراة أولمبيك الدشيرة والاتحاد البيضاوي “الطاس”، بسبب إصابة لاعب من الفريق البيضاوي بفيروس كورونا.
ونقل “الطاس” لاعبيه مباشرة من أيت ملول إلى فندق مصنف بالبيضاء، حيث يقيمون منذ أول أمس (الأحد)، قبل خضوعهم للتحليلات الطبية صباح أمس (الاثنين)، تحت إشراف مندوبية الصحة.
وقال الرئيس عبد الرزاق المنفلوطي “معنويات اللاعبين مرتفعة. نقيم في فندق فاخر، رغم ارتفاع التكلفة، نحترم جميع الاحتياطات، إذ يقيم كل لاعب في غرفة، ويتناول الوجبات على انفراد، وزودناهم بكل الوسائل الوقائية الضرورية، ورفضنا ان يعودوا إلى منازلهم لتفادي أي نقل للعدوى”.
وتابع” بعد التوصل بنتائج التحليلات، سنعود إلى منازلنا وسنواصل التداريب بشكل عاد، وفق البروتوكول الصحي، موجها الشكر للرئيس فوزي لقجع، بعد تدخله لنقل اللاعب المصاب إلى أحد مستشفيات أكادير السبت الماضي.

ع. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى